الفيفا يهدد بفرض عقوبات على الاتحاد العراقي لكرة القدم

تم نشره في الجمعة 23 تموز / يوليو 2010. 10:00 صباحاً
  • الفيفا يهدد بفرض عقوبات على الاتحاد العراقي لكرة القدم

بغداد -هدد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، بفرض عقوبات على العراق، تتضمن تعليق عضويته في حال استمرارالتدخل الحكومي بشوؤن الاتحاد العراقي للعبة، وتعطيل سير انعقاد مؤتمره الانتخابي المقرر غدا السبت في أربيل.

ونقل الاتحاد العراقي عن بيان للفيفا، أن "تقاريرأفادت بوقوع حادث دخول قوات مجهولة إلى مقر الاتحاد العراقي في بغداد، وعليه يذكر الاتحاد الدولي، من أن انتخابات الاتحاد العراقي قائمة في الزمان والمكان المحددين في أربيل في 24 الحالي، وممثلا الاتحاد الدولي والآسيوي سيحضران ويراقبان سير الانتخابات".

وأضاف "الاتحاد الدولي (فيفا) يطالب السلطات العراقية، بالسماح للاتحاد العراقي بعقد مؤتمره الانتخابي وفق النظام الداخلي الخاص به، من دون أي تدخل، كما يود أن يذكر أن أي تدخل حكومي في سير الانتخابات، سيؤدي إلى اتخاذ إجراءات قانونية من ضمنها تعليق عضوية العراق".

وكانت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي، أقرت في اجتماعها الأخير في جوهانسبورغ في حزيران(يونيو) الماضي، إقامة انتخابات الاتحاد العراقي في مدينة أربيل في 24 الحالي.

وأصدر الاتحاد العراقي في وقت سابق، بيانا حذر فيه أعضاء الهيئة العامة، من الانسياق إلى محاولات تقف وراءها اللجنة الأولمبية العراقية ووزارة الشباب والرياضة، بالضغط على أعضاء الهيئة العامة (63 عضوا)، من أجل عدم الذهاب إلى أربيل.

وفي الوقت الذي يستعد فيه الاتحاد العراقي لإجراء انتخاباته غدا السبت في أربيل، ذكرت صحيفة "الملاعب" الصادرة عن اللجنة الاولمبية العراقية أمس الخميس، أن "الانتخابات ستقام في بغداد في الوقت ذاته".

ومن المتوقع أن يصل ممثل الاتحاد الدولي (فيفا)، والمسؤول الإقليمي فيه المهندس نضال الحديد، وممثل الاتحاد الآسيوي الإماراتي عيسى الحوسني إلى أربيل غدا السبت.

التعليق