رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو يعلن انطلاق أكبر تجمع لصغار الكرة

تم نشره في الاثنين 28 حزيران / يونيو 2010. 10:00 صباحاً
  • رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو يعلن انطلاق أكبر تجمع لصغار الكرة

توقيع بروتوكول الأكاديمية الكروية في عمان

عمان - الغد - أعلن نادي ريال مدريد الأغنى في العالم، انطلاق مشروع كبير لكرة القدم في الأردن "أكاديمية ريال مدريد لتدريب الصغار"، وذلك من خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في فندق الرويال بعمان.

وبدأ المؤتمر الصحافي بالتوقيع على برتوكول الاتفاقية بين نادي ريال مدريد ممثلا برئيسه فلورنتينو بيريز وجمعية الشباب يحققون التنمية ممثلة برئيسها سالم الزبن، بحضور لاعب النادي الملكي الشاب ستيبان جرانيرو.

وعلى الفور تم فتح باب الأسئلة التي بدأت بمدى احتمالية قيام فريق العاصمة الاسبانية كاملا بزيارة الأردن في القريب العاجل، حيث عبر رئيس ريال مدريد عن سعادته البالغة لإتمام الاتفاقية، وشكره للحفاوة البالغة التي لقيها في الأردن، وتمنياته بأن تسمح الظروف لقيام الفريق بزيارة عمان رغم صعوبة جدولة موعد مناسب لذلك في القريب العاجل.

التعاون مع اتحاد الكرة

وعن الخطط التي يجري العمل بموجبها لتعميق العلاقات بين النادي الملكي واتحاد كرة القدم في الأردن، قال بيريز: "سررت كثيرا باللقاء مع سمو الأمير علي بن الحسين، وان اعتبر أن التعاون بدأ بالفعل من خلال هذه الأكاديمية، وهناك برامج أخرى ستحظى بالدعم والتعاون ين الطرفين".

وردا على سؤال حول المنتخب الإسباني لكرة القدم أكد رئيس النادي الملكي أن الشعب الإسباني سعيد جدا بالمنتخب الحالي الذي يعتبر أفضل منتخب عبر تاريخ كرة القدم الإسبانية، متمنيا أن يتمكن هذا المنتخب من الفوز بكأس العالم للمرة الاولى في التاريخ.

مورينيو ورونالدو

وتطرقت الاسئلة إلى داخل "القلعة البيضاء" حيث أكد بيريز أن تاريخ مورينتيو يشهد له بالقدرة العالية على تمتين العلاقات مع اللاعبين مهما كانت طينتهم، مشيرا إلى أن العلاقة بين مورينيو ورونالدو ستكون متينة جدا إذا ما نظرنا إلى أنهما من نفس الجنسية وتوقع ان ينعكس ذلك إيجابا على الفترة المقبلة.

وعن تصريحات مورينيو الأخيرة حيال عدم مطالبته بتحقيق ألقاب للموسم المقبل، وبدء الحصاد في الموسم التالي، نفى فلورنتينو بيرز ذلك قائلا: "عقد مورينيو لـ4 سنوات، وواجبه ان يفوز وان يفكر في المستقبل أيضا، تاريخ مورينيو وتاريخ الريال هو البحث المستمر عن الفوز مهما كان الثمن، ونريد ان نستمر كذلك".

سأعود لزيارة الأردن

ورفض رئيس نادي ريال مدريد الحديث عن الصفقات الجديدة، وختم بالإجابة عن سؤال حول رأيه في الأردن، مؤكدا أن الشعب الأردني هو رمز الضيافة واللطف في العالم، كما امتدح مدينة البتراء التي زارها وعقيلته أول من أمس وأكد أنها من أروع ما شاهد في حياته، وأكد رغبته في العودة لزيارة الأردن في أقرب فرصة ممكنة.

الزبن: سنخرج إلى المحافظات

وردا على أسئلة الصحافيين قال رئيس جمعية الشباب يحققون التنمية سالم حمد الزبن: "الفترة الأولى ستشهد تقيداً بعدد محدد من اللاعبين الصغار، وبعد تأمين الكوادر الكافية من المدربين سيصار الى توسيع البرنامج، علما بأن مدربينا ذهبوا إلى مدريد وحصلوا عى دورة تدريبية مكثفة في النادي الملكي، وستستمر عملية إيفاد المدربين، فضلا عن استقبال مدربين متخصصين من ريال مدريد في فترات زمنية متقاربة".

وحول التوسع خارج عمان، أكد الزبن هذا هو ما تخطط له إدارة الأكاديمية، مضيفا: "طبعا الهدف ليس عمان فقط ونحاول الوصول الى الشمال والجنوب، والمملكة كلها بحاجة كبيرة لمثل هذه الاكاديمية، وقريبا سنبدأ في الجنوب اولا ثم مباشرة في الشمال".

جرانيرو: الصغار بحاجة لاهتمام

من جهته استغل لاعب ريال مدريد ستيبان جرانيرو الاسئلة التي وجهت له خلال المؤتمر للتأكيد على حق اللاعبين الصغار في الحصول على الرعاية والاهتمام الكاملين، وقال: "في افتتاح الأكاديمية كان هناك الكثير من الصغار الذين يجب التعامل معهم بطريقة جيدة ومدروسة، ولا شك أن التعاون مع ناد مثل ريال مدريد سيساعد كثيرا في تحقيق ذلك".

وأضاف: "قبل يومين قمت بزيارة إلى مركز الحسين للسرطان وكان لها الاثر الكبير في نفسي، وقابلني احد الاطفال الذي كان حلمه الالتقاء بأحد لاعبي ريال مدريد، وقد تحقق حلمه".

وختم لاعب الريال الصاعد حديثه مشيرا إلى أن تجربته في الاردن كانت رائعة وهو سعيد جدا بالجولة الصغيرة التي قام بها في جبل القلعة والمدرج الروماني.

التعليق