فرحة لـ"الأجسام" الأردنية في "بروفة" تحضيرية لبطولة العالم

تم نشره في الأحد 27 حزيران / يونيو 2010. 10:00 صباحاً
  • فرحة لـ"الأجسام" الأردنية في "بروفة" تحضيرية لبطولة العالم

مصطفى بالو

 
عمان- أجمع أركان مهمة اتحاد بناء الاجسام في بطولة البحر المتوسط لبناء الاجسام، ان الاخطاء التحكيمية اخفتت من "بريق" الذهب الأردني بالمنافسات التي اسدلت الستارة على احداثها أول من أمس على مسرح الارينا بجامعة عمان الأهلية بمشاركة 12 دولة عربية ودولية، وحظيت برعاية امين عمان الكبرى م. عمر المعاني.

وارتدت كلمات مدرب المنتخب الوطني علي عبد الرزاق، ثوب الفرحة والافتخار بما حققه لاعبو المنتخب الوطني من انجاز، اكدوا معه قدوم "الاجسام الأردنية" بقوة على طريق الانجازات الخارجية على حد تعبيره، منوها الى جهد وإجتهاد اللاعبين، ودعم اتحاد اللعبة رغم الفترة القليلة لاسرة الاتحاد، وزادت من بهجة الانجاز العربي الذي تحقق مؤخرا في الاسكندرية.

واضاف عبد الرزاق ان الغلة الوافرة التي خرج بها المنتخب بـ(10) ميداليات، شملت جميع الالوان بذهبيتي محمد الخالدي في وزن 65 كغم، ومحمد حسني في وزن 90 كغم، وفضيتين عن طريق جمال ضبان في وزن 80 كغم، وحسني مروح في وزن 70 كغم، و4 برونزيات بواسطة يوسف نصر في وزن 85 كغم ورامي ابو فردة في وزن 70 كغم ووليد زهد في وزن 75 كغم وضياء ابو حجلة في وزن 60 كغم، الى جانب فضية مسابقة الكلاسيك "التناسق الجسماني والعضلات" عن طريق يوسف نصر وزيد الفار.

واشار عبد الرزاق انه "كان بالامكان افضل مما كان"، حيث ان التحكيم حرم المنتخب من زيادة الغلة الذهبية للاعب جمال ضبان بوزن 80 كغم، مشيرا الى ان الاحصائيات توضع على النظر والحكم قد يوفق او يخطئ، مطالبا بالعمل على تحسين اداء الحكام باعتبارهم علامة فارقة في الانجاز.

وعاد عبد الرزاق الى الاخطاء لا سيما التي ارتكبها الحكام المصريون، حيث كادوا ان يحرموا حسني من الذهبية بوضع تقديره بالمركز الرابع، لولا الاعتراض من اعضاء مجلس الادارة، مستشهدا بتصريح رئيس لجنة الحكام بالإتحاد العربي م.محمد كمال الذي قال بأن هناك اخطاء، الامر الذي يتطلب عقد مزيد من الدورات التأهيلية للحكام"، معرجا على زحف المنتخب ليقف بالمركز الثاني برصيد 111 نقطة خلف مصر التي احتلت المركز الأول برصيد 137 نقطة، بعد منافسة شرسة مع ابطال مصر العالميين وسورية.

وذكر عبد الرزاق ان مشوار "الالف ميل يبدأ بخطوة"، ولعل الخطوة الكبيرة التي قفزها ابطال المنتخب في المشاركات العربية والدولية، تعطي الدافع للبدء على العمل مبكرا على الاستعداد لبطولة العالم التي يستضيفها اتحاد اللعبة العام المقبل، مشيرا ان اجتماعا وشيكا برفقة مدير المنتخبات والمستشار الفني عبد المنعم ابو طوق ورئيس اللجنة الفنية د. محمد الكيلاني بمجلس ادارة الاتحاد لوضع النقاط على الحروف، والانطلاق بخطة الاستعداد والاختيار الامثل للاعبين وتجهيزهم للبطولة التي تزخر بنخبة ابطال العالم، مشيرا ان المشاركة بالبطولة الآسيوية المزمع اقامتها في شهر تشرين الأول (اكتوبر) المقبل غير واضحة، بسبب تزاحم المشاركات مما يرهق الابطال وقد يسبب الاصابات ويقود الى الغيابات على ضوء ما حدث بهذه النسخة حين افتقدنا جهود البطل احمد السعافين وفراس زكارنة، مما حرمنا من مزيد من الميداليات.

من جانبه أشار "الجندي المجهول" وعضو اتحاد اللعبة محمد العباسي الى الرضى التام لدى اسرة اتحاد بناء الاجسام عن النجاح الاداري الذي تحقق، وذلك من خلال كلمات الاشادة التي نطقتها الوفود المشاركة ورئيس الاتحاد الدولي سانتوغا ونائبه ورئيس الاتحادين العربي والافريقي المصري د.عادل فهيم، مؤكدا ان النجاح جاء بجهود الجميع الذي عمل بروح الفريق رغم الحالات التحكيمية التي كانت بمثابة "رتوش" على لوحة النجاح التنظيمي الانيق.

ومضى العباسي ليؤكد افتخاره بما حققه ابطال المنتخب من ميداليات، ومؤكدا ان هذه البطولة تعتبر "بروفة" تحضيرية لاستضافة بطولة العالم في عمان في العام المقبل، موجها نداءه إلى الشركات الخاصة بضرورة الوقوف خلف الرياضات الأردنية عامة وبناء الاجسام خاصة لمساهماته في تشريف الأردن في مختلف المحافل العربية والآسيوية والعالمية، مثمنا دور شركة "اوبتمم" التي زودت لاعبي المنتخب الوطني بالمكملات الغذائية.

mustafa.balo@alghad.jo

التعليق