تمرينات النظر تزيد كفاءة وحدّة البصر خلال 3 أشهر

تم نشره في الخميس 20 أيار / مايو 2010. 10:00 صباحاً
  • تمرينات النظر تزيد كفاءة وحدّة البصر خلال 3 أشهر

مدريد- أظهرت دراسة حديثة أن علاج النظر القائم على سلسلة من التمرينات، يؤدي إلى تحسن وظائف العينين حتى 96 % واستعادة 79 % من حدة البصر في مدة أقلها 3 أشهر، ووفقا لحالة المريض.

وقام بالدراسة معهد (فيديروبتيكوس) الإسباني بعد متابعة حالة 100 مريض خضعوا لهذا النوع من العلاج التكميلي.

وصرحت أولجا استيبان، المتخصصة في علاج النظر أن التمرينات المتخصصة قادرة على تحسين حدة البصر وحركة العينين والتركيز البصري والإدراك والتخيل وغيرها.

وشددت الخبيرة على أن التمتع بنظر جيد لا يعني التمتع بقدرات بصرية جيدة؛ لأن البالغ أو الطالب على سبيل المثال قد يكون قادرا على رؤية أشياء متناهية الصغر من المساحات كافة، ولكنه يعاني من صعوبة في رؤية الأشياء جيدا عن قرب في حالة عرضها أمامه في شاشة لفترة طويلة من الوقت.

وأوضحت أن أعراض ضعف القدرات البصرية تتنوع ما بين الاقتراب بصورة مبالغة أثناء القراءة أو الكتابة، وإمالة الرأس أثناء الكتابة، ومتابعة القراءة بالإصبع والقفز بين السطور، والشعور بالإرهاق في وقت قصير، وصعوبة الفهم.

وذكر استيبان أن التمرين يساعد في تحسن إمكانات البصر، كأسلوب تكميلي مع العوامل الأساسية مثل النظارة والعدسات اللاصقة.

التعليق