الأمم المتحدة تحذر من انقراض الطيور المهاجرة

تم نشره في الأحد 9 أيار / مايو 2010. 10:00 صباحاً

جنيف- حذر برنامج الأمم المتحدة للبيئة أول من أمس من أن ما مجموعه ألف و227 نوعا من الطيور المهاجرة، أي 12.4 % من إجمالي تسعة آلاف و865 نوعا، مهددة بالانقراض، وذلك بالتوافق مع الاحتفال نهاية الأسبوع الحالي باليوم العالمي للطيور المهاجرة.

وقال مدير البرنامج بيرت لينتين "تلعب الطيور المهاجرة دورا مهما كمؤشرات؛ لأنها تعرفنا بالآثار السلبية للسلوكيات البشرية على الحياة والتنوع البيئي على كوكبنا". فعندما يتعرض طائر ما لخطر الانقراض، فإن هذا يعني أن هناك ظروفا وأنظمة بيئية تغيرت، وبالتالي فإن الخطر قد يمتد ليشمل أنواعا أخرى، بحسب المسؤولة عن البرنامج.

وتذكر المنظمة بأن 19 % من الطيور تنتمي إلى فئة الطيور المهاجرة، منها 11 % معرضة لخطر الانقراض، في حين أن 31 % منها مدرجة على القائمة الحمراء الخاصة بالاتحاد الدولي لحماية البيئة، والذي يصنف الحيوانات والطيور التي تأتي في القائمة الحمراء على أنها على وشك الانقراض.

وتقام أنشطة للاحتفال باليوم العالمي للطيور المهاجرة نهاية الأسبوع الحالي في كل من إسبانيا والأرجنتين وكولومبيا وتشيلي وبويرتوريكو والهند وفرنسا وإيطاليا ونيبال والولايات المتحدة وزيمبابوي و30 دولة أخرى.

 

التعليق