علماء يتوصلون إلى تقنية دقيقة لتشخيص سرطان المرارة

تم نشره في السبت 17 نيسان / أبريل 2010. 10:00 صباحاً


غرناطة- أعلن مجموعة من العلماء الإسبان التوصل لتقنية جديدة لتشخيص مرض سرطان المرارة، أحد أكثر الأمراض الأشد فتكا في العصر الحديث، عن طريق جهاز تصوير مقطعي بالإشعاع البوزيتروني.

وأكد العلماء أن الجهاز ستكون لديه القدرة على تشخيص المرض بوضوح ودقة، بعدما قاموا بدراسة على 62 شخصا باستخدام الجهاز.

وأشارت التقارير إلى أن الجهاز يتمكن من التشخيص المبكر للمرض ويحدد طريقة العلاج المناسبة لكل شخص حسب ما أكد العلماء في جامعة غرناطة.

وقام بتلك الدراسة عدد من العلماء على رأسهم الدكتور كارلوس راموس والأساتذة نيكولاس أوليا سيررانو وخوسيه مانويل ياماس ومانويل جويز ريو.

يذكر أن جزءا من تلك التقارير قد تم نشرها في عدد من المجلات الطبية والدوريات العلمية العالمية، ومنها "أميريكان جورنال أوف سيرجري" و"جورنال أوف سرجيكال أونكولوجي"، بجانب المجلة الإسبانية للطب النووي. يشار إلى أن البوزيترون هو عبارة عن جسيم مضاد للإلكترون، لديه نفس حجمه وكتلته، ولكنه مخالف له في الشحنة، فهو موجب، ويعد أهم ذرة في الكيمياء، وتظهر ذرة البوزيترونيوم في حالات معينة من تحولات النشاط الإشعاعي المصاحب بانطلاق البوزيترون، ولوقت قصير جدا يكون البوزيترون نظاما ثابتا مع الإلكترون، ومتوسط عمره قصير جدا، لا يزيد على جزء من ألف مليون جزء من الثانية ورمزه (PS).

التعليق