المديح ينهال على ميدل عقب تألقه في "كلاسيكو" الأرجنتين

تم نشره في الأحد 28 آذار / مارس 2010. 10:00 صباحاً
  • المديح ينهال على ميدل عقب تألقه في "كلاسيكو" الأرجنتين

 

بوينس ايرس - يخضع التشيلي غاري "بيتبول" ميدل للعلاج بسبب اصابته بجرح في أحد أصابعه بعد أن عضه لاعب منافس الا انه نال مديحا كبيرا أول من أمس الجمعة عقب ادائه الرائع الذي قاد به فريقه بوكا جونيورز للفوز على ريفر بليت في قمة الدوري الارجنتيني لكرة القدم.

وسجل ميدل لاعب خط الوسط العنيد هدفي فريقه ليمنح بوكا جونيورز الفوز 2-0 وليصبح معبود جماهير وانصار بوكا في استاد بومبونيرا الذي احتشد بالجماهير يوم الخميس الماضي.

الا ان ميدل اصيب بجرح في احد اصابعه بسبب تعرضه للعض خلال مواجهة مع مارسيلو غالاردو لاعب الفريق المنافس وطرد بسبب التحام عنيف تسبب في حصوله على الانذار الثاني في الدقيقة 75 من عمر اللقاء.

وعندما تواجه اللاعبان في الملعب خلال الشوط الثاني أشار ميدل بأصبعه في وجه غالاردو الذي رد بعضة سريعة تركت جرحا صغيرا في أصبع ميدل.

وقال ريكيلمي الذي قدم أداء رائعا أيضا في المباراة امام ريفر بلايت "تألق غاري اليوم.. لقد قدم أداء جيدا بحق".

وانضم ميدل (22 عاما) المتألق لبوكا من يونيفرسيداد كاتوليكا التشيلي في تموز (يوليو) الماضي. وعاد اللاعب الذي قد يكون له دور كبير في كأس العالم إلى أرض الملعب بعد نهاية المباراة للاحتفال مع زملائه، وقال دييغو مارادونا مدرب الارجنتين الذي تابع المباراة من مقصورته في استاد بومبونيرا "لو كان ميدل ارجنتينيا لاخترته ضمن المنتخب الوطني".

وميدل لاعب اساسي في تشكيلة مارسيلو بيلسا مدرب تشيلي خلال نهائيات كأس العالم.

وستلعب تشيلي مع اسبانيا المرشحة لنيل اللقب وسويسرا وهندوراس ضمن منافسات المجموعة الثامنة في نهائيات كأس العالم التي ستنطلق في جنوب افريقيا في 11 حزيران (يونيو) المقبل.

 

التعليق