دراسة: أمهات عصافير الكناري تتواصل مع أفراخها وهي في البيض

تم نشره في السبت 13 آذار / مارس 2010. 10:00 صباحاً
  • دراسة: أمهات عصافير الكناري تتواصل مع أفراخها وهي في البيض

لندن- توصلت دراسة علمية إلى أن أمهات عصافير الكناري تتواصل مع أفراخها قبل ولادتها، عن طريق رسائل هرمونية تبعثها لها في البيض لإخبارها بشكل الحياة التي تنتظرها.

وأفادت الدراسة، التي أعدتها جامعة كامبرديج البريطانية ونشرتها مجلة ساينس، بأن الأفراخ تطلب كمية الغذاء التي تحتاجها وهي في البيض برحم الأم، طبقا للرسائل الهرمونية التي تتلقاها.

وأشارت الدراسة إلى أن طبيعة تعامل الأمهات مع الرسائل الهرمونية المتبادلة، هي التي تحدد طابع عصفور الكناري عند نموه؛ فالاستجابة وإرسال قدر كبير من الغذاء تجعلهم يعتادون على كثرة الأكل في الكبر، والعكس صحيح.

وأفادت المشرفة على البحث العالمة ريبيكا كلنر أن هذا الأمر يتواجد في بعض الحيوانات الأخرى، وإن كان الاختلاف يكمن في الرسائل الهرمونية.

وقالت كلنر على سبيل المثال إن أمهات الفئران تتواصل مع صغارها قبل الولادة؛ لتغليظ فرائهم وجلدهم إذا ما كانت ستلدهم في الشتاء.

وأبرزت الباحثة أن تلقي الأفراخ للرسائل الهرمونية وهم في البيض يساعدهم على اكتساب المزيد من الوزن، حتى ولو كان كم الغذاء الذي يتلقوه بعد الولادة قليلا.

وجرت التجربة عن طريق استبدال بيض بعض عصافير الكناري في أعشاش مختلفة؛ لرؤية ماذا سيحدث إذا ما نشأت في جو مخالف لما أخبروا به عن طريق الرسائل الهرمونية .

التعليق