مصاروة يؤكد أهمية إيجاد نموذج شبابي أردني

تم نشره في الثلاثاء 9 آذار / مارس 2010. 10:00 صباحاً

عمان -الغد - أكد رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد المصاروة، أهمية إيجاد نموذج شبابي مميز وهوية خاصة للشباب الأردني لا تتعارض مع الخصوصية الوطنية أو القومية أو القيم الإنسانية، الأمر الذي تسعى إليه سياسات عمل المجلس في الفترة المقبلة، من خلال عدد من المشاريع ومن ضمنها وثيقة الشرف الشبابي وبناء المرحلة الثانية للاستراتيجية الوطنية للشباب وخطة بناء الشخصية الشبابية.وأضاف للمشاركين في ورشة العمل، التي نظمتها مديرية التوجيه الوطني في جامعة البترا بعنوان "مجتمع خالٍ من العنف"، بحضور رئيس جامعة البترا صالح نصر وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية في الجامعة؛ أن الهوية الشبابية يجب أن تستمد من الموروث الاستراتيجي للأمة المتمثل في الإسلام، وأن تراعي منظومة القيم والمثل والأخلاق.

الورشة اشتملت على محاضرة لمدير التوجيه الوطني في المجلس د. سالم الحراحشة، أشار فيها إلى أن العنف في الجامعات لا يعد ظاهرة، لكنه بحاجة إلى حلول جذرية تتضافر فيها جهود عدد من المؤسسات، كما قدم عميد شؤون الطلبة في الجامعة عدنان الأحمد محاضرة حول الحلول المقترحة لمواجهة العنف، وقدم رئيس قسم الشرطة المجتمعية حسين العبادي محاضرة حول دور التوعية في الحد من انتشار العنف الجامعي.

التعليق