منتخب الكرة النسوي يعبر من فسطين بسهولة ويبلغ نهائي غرب آسيا

تم نشره في السبت 27 شباط / فبراير 2010. 09:00 صباحاً
  • منتخب الكرة النسوي يعبر من فسطين بسهولة ويبلغ نهائي غرب آسيا

 

ريما العبادي - موفد اتحاد الإعلام الرياضي

أبوظبي- بلغ المنتخب الوطني النسوي، المباراة النهائية لبطولة غرب آسيا الثالثة لكرة القدم، ليواصل حلم المحافظة على اللقب بعد أن ظفر به في النسختين السابقتين.

المنتخب بلغ المشهد الأخير للبطولة، بعد أن حقق انتصارا كبيرا على شقيقه الفلسطيني وصل في النهاية الى 10-0، في المباراة الأولى للدور نصف النهائي التي جرت عصر أمس على ملعب الشعبة العسكرية في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

الأردن 10 فلسطين 0

لم يتأخر المنتخب الوطني في بسط سيطرته على أجواء اللقاء، ومارس بسرعة هواية الوصول الى المرمى الفلسطيني، حيث قادت ستيفاني النبر الهجمات بمساعدة فرح العزب وشروق الشاذلي، إذ تمكنّ من تنويع الخيارات مما سمح بتجاوز الدفاع الفلسطيني، فيما كانت ميساء جبارة وشهناز جبرين في حركة دائمة داخل منطقة الجزاء، الأمر الذي أحدث الفراغات لتهديد مرمى الحارس نادين الكليب.

وكان طبيعيا أن تترجم هذه الأفضلية والفرص الى هدف الافتتاح، عندما مررت ستيفاني كرة مناسبة الى شهناز جبرين التي راوغت الدفاع وسددت في المرمى الهدف الأول في الدقيقة (13).

 ومنح الهدف المزيد من الثقة للاعباتنا لمواصلة الضغط على المنتخب الفلسطيني في مناطقه الدفاعية، لتحقق فرح العزب الهدف الثاني من تسديدة قوية (28).

ونجحت ستيفاني في قيادة جميع الهجمات التي كانت تضع المرمى الفلسطيني تحت التهديد المباشر طيلة الدقائق التالية، وقبل أن ينتهي الشوط ضاعفت ميساء جبارة الرصيد، عندما تلقت تمريرة شروق الشاذلي وهزت بها الشباك (42).

وفي الشوط الثاني عادت لاعبات المنتخب بذات النوايا الهجومية، بهدف تسجيل المزيد خصوصا في ظل وجود بعض الثغرات التي وجدت في الدفاع الفلسطيني الذي حاول التقدم لتذليل الفارق.

 وبالفعل لم يتأخر الهدف الرابع عندما مررت انشراح حياصات الى فرح العزب التي سددت بالمرمى (49)، وتقدمت ستيفاني من الجهة اليمنى ورفعت كرة بالمقاس داخل المنطقة ارتقت لها ميساء جبارة وزرعتها في المرمى الهدف الخامس للمنتخب، وسرعان ما عادت فرح العزب لتحرز الهدف السادس بعد تمريرة ميساء لتهز الشباك (62)، وبدا انهيار دفاعات المنتخب الفلسطيني واضحا للعيان، حيث تواصلت ماكينة الأهداف بالعمل بأقصى طاقتها، حيث مررت فرح العزب كرة مناسبة الى زينة بيترو التي طرقت المرمى من جديد بالهدف السابع (65)، ومن ركنية رفعتها انشراح حياصات داخل الجزاء ارتقت سما خريسات من بين الجميع وحولتها الى الشباك الهدف الثامن لمنتخبنا (71)، وما هي إلا لحظات قليلة حتى عادت زينة بيترو لتسجل الهدف التاسع بعد تمريرة ذكية من النبر (73)، وهدأت إيقاعات منتخبنا في الربع الأخير من اللقاء في ظل الحسم الواضح للنتيجة، لكن أبت ستيفاني النبر تفويت الفرصة وتسجيل الهدف الاحتفالي العاشر في الوقت بدل الضائع، ليخرج منتخبنا بانتصار كبير وضعه في النهائي للمرة الثالثة على التوالي.

قالوا بعد الفوز

- المدير الفني لمنتخبنا ماهر أبو هنطش قال "كان هدفنا الفوز بهذا اللقاء والتأهل للنهائي للدفاع عن لقبنا، كنّا على أتم الاستعداد وطالبنا اللاعبات بتنفيذ ما تدربنا عليه".

- اللاعبة زينة بيترو قالت "لعبنا بروح الفريق كما هي العادة، كنا متحمسين لإظهار قوتنا وأحقيتنا في الدفاع عن اللقب".

- اللاعبة فرح العزب قالت "نعم كان لا بد من الفوز في هذه المباراة، لذلك فقد لعبنا بكل قوتنا وسيطرنا على اللقاء واستحوذنا على الكرة وصنعنا الفرص وسجلنا أكبر عدد منها".

- رنا الحسيني رئيسة الوفد وعضو مجلس إدارة الاتحاد قالت "قدم المنتخب أداءه الأفضل فكان الفوز الكبير نتيجة طبيعية لهذا الأداء الكبير، وهذا الفوز بهذا العدد كان نتيجة لاتصال سمو الأمير علي بن الحسين أول من أمس، حيث هنأ اللاعبات على ما يقدمنه وطلب منهن بذل المزيد من إمكاناتهن".

- فادي زريقات أمين عام اتحاد غرب آسيا أكد أن المنتخب الوطني متطور ومتجدد دائما، وقدم أفضل مبارياته في البطولة، حيث بدا التناغم بين اللاعبات واضحا، ويملك لاعبات ماهرات يستطعن اللعب في أي مكان، وأعتقد أنه مؤهل للفوز باللقب من جديد".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الاردن (اردن ي حر)

    السبت 27 شباط / فبراير 2010.
    الامل فيكن يا بنات الاردن برفع رئسنا فوق ان شاء المولى الكاس الثالث على التوالي نرجوا من اللة ان ينعدي الرجال فيكن يتاهل 00000مبروك ل00000الف مبروك لاردن
  • »الاردن (اردن ي حر)

    السبت 27 شباط / فبراير 2010.
    الامل فيكن يا بنات الاردن برفع رئسنا فوق ان شاء المولى الكاس الثالث على التوالي نرجوا من اللة ان ينعدي الرجال فيكن يتاهل 00000مبروك ل00000الف مبروك لاردن