حسن: لن اعتزل الآن ولقب أنغولا سيكون الأهم في تاريخي

تم نشره في الخميس 28 كانون الثاني / يناير 2010. 10:00 صباحاً
  • حسن: لن اعتزل الآن ولقب أنغولا سيكون الأهم في تاريخي

بانغيلا - قال أحمد حسن قائد منتخب مصر لكرة القدم إنه لن يعتزل الآن وإنه يسعى مع منتخب بلاده للتتويج بكأس الأمم الافريقية المقامة بأنجولا وتحقيق إنجاز غير مسبوق بإحراز اللقب للمرة الثالثة على التوالي.

وقال حسن لـ"رويترز" في مقابلة عقب فوز مصر على الكاميرون بثلاثة أهداف لواحد في دور الثمانية والتأهل لمواجهة الجزائر في الدور نصف النهائي اليوم الخميس "أشعر بأني في قمة لياقتي البدنية والذهنية ومازلت قادرا على العطاء ولذا لا افكر في الاعتزال".

وأضاف حسن (34 عاما) الذي خاض مباراته الدولية رقم 170 مع منتخب مصر ضد الكاميرون يوم الاثنين الماضي لينفرد بالرقم القياسي لأكثر اللاعبين تمثيلا لبلاده أنه يأمل في أن يتوج مع منتخب مصر بلقب بطولة امم افريقيا بأنغولا، وقال "سيكون إنجازا رائعا إذا فزت مع منتخب بلادي بلقب أمم افريقيا بأنجولا لأن ذلك يعني ان منتخب مصر حقق رقما قياسيا غير مسبوق بالفوز بلقب افريقيا ثلاث مرات متتالية وهو رقم يصعب تخطيه على المدى القريب".

وأحرز اللاعب المخضرم الذي لعب لمنتخب مصر لأول مرة في 1995 ثلاثة ألقاب في كأس الأمم الافريقية مع منتخب مصر في 1998 و2006 و2008 وانضم لتشكيلة منتخب بلاده في البطولة الأفريقية ثماني مرات على التوالي وهو رقم لا يعادله فيه الا المدافع الكاميروني ريغوبير سونغ.

وقال حسن لاعب الأهلي إنه لا يبحث عن تجربة احتراف جديدة خارج مصر بعد أن قضى عشر سنوات في تركيا وبلجيكا، وقال "لقد عدت من تجربة الاحتراف برغبتي الشخصية رغم أن أندرلخت (البلجيكي) الذي كنت العب له عرض تجديد عقدي مرة أخرى. أبحث عن الاستقرار لأسرتي وأبنائي واكتفيت بعشر سنوات في الغربة والاحتراف".

وتابع لاعب الوسط المصري قائلا إنه من الضروري التعامل مع المواجهة المقبلة ضد الجزائر اليوم في إطارها الصحيح.

وأضاف "هي مباراة من ست مباريات يجب على منتخب مصر خوضها في البطولة حتى يصل للمباراة النهائية ولا بديل عن الفوز بها. أرفض مصطلح مباراة ثأرية لأن كرة القدم يجب أن تظل في حدودها المنطقية".

وفقدت مصر فرصة التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 بخسارتها أمام الجزائر في مباراة فاصلة أقيمت بالسودان في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي وأعقبها توتر ومشاحنات بين البلدين.

وقال حسن "إذا كنت تقصد أن الجزائر أخرجتنا من تصفيات كأس العالم فهذه صفحة طويناها لأنه كان لابد أن يصل منتخب واحد من المنتخبين. نحن الآن في أنغولا وبطولتها هي الأهم بالنسبة لنا".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »يا رب نكسب (ابو يوسف)

    الخميس 28 كانون الثاني / يناير 2010.
    اتمنى الفوز على الجزائر وهزيمتهم بنتيجه 3 /0
  • »يا رب نكسب (ابو يوسف)

    الخميس 28 كانون الثاني / يناير 2010.
    اتمنى الفوز على الجزائر وهزيمتهم بنتيجه 3 /0