كبسولات بول الإبل تواجه السرطان

تم نشره في الأحد 27 كانون الأول / ديسمبر 2009. 09:00 صباحاً

 

الرياض - أعلنت عالمة سعودية عن وجود توجه علمي لإعداد كبسولات دوائية من بول الإبل لاستخدامها علاجيا في الأمراض السرطانية.

وأشارت رئيسة وحدة الخلايا والأنسجة في مركز الملك فهد للبحوث الطبية، الدكتورة فاتن خورشيد، إلى أنها "أنجزت دراسة علمية متكاملة عن أبوال وألبان الإبل، حيث أظهرت التحاليل أن أبوال الإبل نظيفة ومعقمة وخالية من السموم، ويمكن حفظها في درجة حرارة الغرفة لمدة أسبوعين من دون أن تفسد".

وقالت خورشيد "إن هذا البحث سجل للحصول على براءة الاختراع في مكاتب البراءات الخليجية والأميركية والصينية والأوروبية".

وأوضحت خورشيد أنه "يمكن لمريض السرطان، الذي أخذ جرعات علاج كيميائي أو إشعاعي استخدام أبوال وألبان الإبل مع مراعاة الإكثار من شرب الماء والفواكة والخضروات الورقية، والابتعاد عن اللحوم الحمراء".

وأضافت أن "العلاج حاليا ما يزال قيد التجربة للحالات المتقدمة من الأورام والبحث على عدة أنواع من مرض سرطان الرئة والثدي والدم وفي مختلف المراحل، حيث إن العلاج بألبان وأبوال الإبل أجدى وأنفع في الحالات المبكرة، ويمكن استخدامه في الحالات المتقدمة، حيث تحسنت العديد من الحالات بعد تقلص في حجم الورم. وهناك حالات موثقة شفيت تماما من دون أخذ أية أدوية أخرى بناء على رغبة المريض، كما يمكن للمرضى أطفال السرطان أخذ جرعات أقل من التي يتناولها الكبار.

وذكرت "أن المريض الذي شفي من المرض يجب أن يتناول جرعات من أبوال الإبل لمدة عام على سبيل الوقاية، أما بخصوص حليب الإبل فعلى المريض تناوله طيلة حياته لتقوية المناعة لديه.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »This is true (3abood)

    الأحد 27 كانون الأول / ديسمبر 2009.
    True
    This medicine will be the one whom all will use it.. We r the Arabs we have many thing but first of all we have to believe our self …
  • »This is true (3abood)

    الأحد 27 كانون الأول / ديسمبر 2009.
    True
    This medicine will be the one whom all will use it.. We r the Arabs we have many thing but first of all we have to believe our self …