باتون يتسلم جائزة بطولة العالم وأبوظبي تفوز بأفضل تنظيم

تم نشره في السبت 26 كانون الأول / ديسمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • باتون يتسلم جائزة بطولة العالم وأبوظبي تفوز بأفضل تنظيم

اثنى جنسون باتون على فريقه السابق براون جي.بي عقب تسمله جائزة بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات في حفل اقيم في موناكو حصل خلاله منظمو سباق ابوظبي على جائزة تميز ايضا، وقال السائق البريطاني الذي سيشارك مع فريق ماكلارين بدءا من العام المقبل "انه لمن دواعي الفخر ان اكون هنا في موناكو وفي هذه الليلة لاستلام جائزة بطولة السائقين وارى اسمي وهو ينقش الى جوار اشهر اساطير الرياضة السابقين."وذهبت جائزة افضل تنظيم الى سباق جائزة ابوظبي الكبرى الذي كان اول ظهور له هذا العام بسباق بدأ خلال النهار وانتهى ليلا.

واضاف السائق البريطاني "سباقات السيارات شكلت جزءا من حياتي منذ ان اشترى لي والدي أول سيارة صغيرة وكان عمري وقتها ثماني سنوات كما ان تحقيق حلمي بان اصبح بطلا للعالم يجعلني اشعر بالفخر بشكل لا يصدق."

وفاز باتون ببطولة ستة من اول سبعة سباقات في الموسم مع فريق براون الذي استحوذت عليه شركة مرسيدس عقب موسم مدهش خلف فيه فريق براون فريق هوندا الذي انسحب من البطولة.

وقال باتون "قبل 23 يوما من بداية الموسم لم نكن نعلم ما اذا كنا سنشارك في اول سباق واصبحت الآن بطلا للعالم مع الفريق الذي فاز ايضا ببطولة الصانعين. كل فرد في الفريق يستحق النجاح بحق."

واضاف "لقد كان عاما رائعا حقا واشعر بالفخر الشديد للنجاح الذي حققناه معا."

مرسيدس وميكايل شوماخر يتوصلان الى اتفاق توصل فريق مرسيدس جي بي الذي اشترى فريق براون جي بي الى اتفاق مع بطل العالم المعتزل الالماني ميكايل شوماخر للمشاركة معه في بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد عام 2010 حسب ما ذكرت صحيفة "فوكوس" الاسبوعية>

واشارت الصحيفة الى انه يبقى ان يجتاز شوماخر الفحص الطبي المقرر يوم غد الاثنين لانجاز الاتفاق نهائيا بين الطرفين.

واوضحت فوكوس من دون ان تذكر مصادرها ان "ميكايل شوماخر بطل العالم سبع مرات مع 91 فوزا في الفورمولا واحد سيعود الى السباقات في عام 2010".

وكان من المقرر ان يعود ميكايل شوماخر (سيبلغ الحادي والاربعين في 3 كانون الثاني-يناير المقبل) الى السباقات مع فريق فيراري الصيف الماضي بدلا من البرازيلي فيليبي ماسا بعد تعرض الاخير الى اصابة خطرة في عينه، لكنه صرف النظر عن ذلك بعد اوجاع في عنقه نتيجة سقوطه عن دراجة نارية في اسبانيا.

وكانت صحيفة "بيلد" اوضحت بدورها امس ان فريق مرسيدس مستعد لدفع سبعة ملايين يورو كراتب سنوي لشوماخر الذي اعتزل سباقات الفئة الاولى عام 2006 وفي جعبته سبعة القاب ومعظم الارقام القياسية.

يشرف على فريق مرسيدس جي بي البريطاني روس براون الذي لعب دورا اساسيا في حصول شوماخر على القابه السبعة (لقبان مع بينيتون وخمسة مع فيراري)

ولم يبتعد شوماخر الذي يشغل حاليا منصبا استشاريا في فيراري، عن الحلبات بشكل كامل لانه يشارك من حين الى اخر في سباقات الكارتينغ على سبيل التسلية.

اجندة 2010

اعلن الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) في باريس البرنامج الرسمي الجديد الذي اعتمده لسباقات بطولة العالم لسيارات فورمولا واحد عام 2010 بعد مصادقة المجلس العالمي التابع له على هذا البرنامج.

وتستضيف البحرين الجولة الافتتاحية بدلا من أستراليا في 14 آذار (مارس)، في حين تحتضن ابو ظبي السباق الاخير في 14 تشرين الثاني (نوفمبر) بناء على طلب من دولة الامارات ليحل محل سباق البرازيل وبتأخير اسبوع لكل منهما.

يذكر أن حلبة ملبورن الأسترالية تستضيف السباق الافتتاحي لبطولة العالم للفورمولا واحد منذ عام 1996، وكانت البحرين قد استضافت أولى جولات بطولة العالم عام 2006 وذلك لتفادي التعارض في إقامة منافسات دورة ألعاب الكومنولث في مدينة ملبورن التي تستضيف سباق جائزة أستراليا الكبرى.

ويتضمن برنامج العام المقبل 19 مرحلة بدلا من 17 في الموسم المنتهي مع تحفظ على مرحلة كندا (يجب التوصل الى اتفاق مع الاتحاد الدولي على الحقوق التجارية) التي تقام في في 13 حزيران (يونيو).

ودخلت جائزة كوريا الجنوبية للمرة الاولى على الروزنامة الرسمية وسيقام سباقها في 24 تشرين الاول (اكتوبر).

 وهنا البرنامج:

 14 اذار (مارس): البحرين

28 اذار (مارس): استراليا

4 نيسان (ابريل): ماليزيا

18 نيسان (ابريل): الصين

9 ايار (مايو): اسبانيا

23 ايار (مايو): موناكو

30 ايار (مايو): تركيا

13 حزيران (يونيو): كندا (مع تحفظ)

27 حزيران (يونيو): اوروبا (في فالنسيا الاسبانية)

11 تموز/يوليو: بريطانيا

25 تموز (يوليو): المانيا

الاول من اب (اغسطس): المجر

29 اب (اغسطس): بلجيكا

12 ايلول (سبتمبر): ايطاليا

26 ايلول (سبتمبر): سنغافورة

10 تشرين الاول (اكتوبر): اليابان

24 تشرين الاول (اكتوبر): كوريا الجنوبية

7 تشرين الثاني (نوفمبر): البرازيل

14 تشرين الثاني (نوفمبر): ابو ظبي

التعليق