كتاب جديد عن العرب والمرحلة الاقتصادية الجديدة

تم نشره في الخميس 24 كانون الأول / ديسمبر 2009. 09:00 صباحاً

عمان- صدر عن مؤسسة عبد الحميد شومان حديثا كتاب بعنوان العرب والمرحلة الاقتصادية الجديدة لمجموعة من الباحثين الأردنيين والعرب في حقل الاقتصاد.

ويتضمن الكتاب الذي راجعه وقدمه الدكتور محمد الحلايقة اعمال ندوة متخصصة عقدت في منتدى شومان الثقافي العام الفائت بعنوان "النفط والغاز: رؤية عامة وعربية"، اشتملت على قضايا الطاقة أردنيا وعربيا، فضلا عن أثر التكنولوجيا على صناعة النفط والغاز.

من موضوعات العدد : الطاقة والنفط والغاز رؤية عامة وعربية، النفط والغاز انتاجا واسواقا واسعارا، وقطاع الطاقة في الأردن مراحل التطور الواقع الحالي، الافاق المستقبلية واثر التكنولوجيا على صناعة النفط والغاز، دور المنظمات العالمية في مساعدة اقتصاديات الدول النامية، الاقتصاد العربي والعالمي في مفترق طرق، إضافة إلى التحديات التي تواجه كبار متخذي القرار في صناعة النفط.

ويشتمل الكتاب على محاضرات وأبحاث ودراسات متصلة بذات الموضوع والتي نظمت من قبل المؤسسة بين حين وآخر.

في توطئته للكتاب يقول الخبير الاقتصادي ووزير التجارة والصناعة الاسبق الدكتور الحلايقة انه على الرغم من التقدم الهائل الذي حل في حياة البشر ومستوى معيشتهم الا ان الجميع يدركون ان مصادر الطاقة التقليدية آيلة للنضوب وتتفاوت التقديرات التي تناولت هذا الموضوع، علما بأن اكثرها تفاؤلا يتوقع نضوب هذا المصدر الهام خلال خمسين سنة آخذين بعين الاعتبار اسهام المصادر الاخرى التقليدية منها: الغاز والفحم وامكانات التوسع فيها واحتمالات استكشافات جديدة.

ويرى الحلايقة أن سبب توجه انظار العالم صوب استغلال الغاز الطبيعي يعود الى كونه مصدرا نظيفا وخاليا من الكبريت في معظم الاحيان كما ان عملية حرقه التي لا تخلف رمادا تنتج كميات اقل من ثاني اكسيد الكربون قياسا بما هو عليه الحال في النفط والفحم، إضافة إلى أنه يتميز بقيمة حرارية عالية وتكاليف استثمارية أقل مقارنة مع زيت الوقود.

يسد الكتاب فراغا ملحوظا في حقل اقتصاد الطاقة بالمكتبة العربية ويقدم تحليلا علميا دقيقا للعاملين والدارسين والمهتمين بهذا العنصر الفعال في الاقتصاد العالمي.

يشار إلى أن الباحثين المشاركين في اعداد الكتاب هم:هشام الخطيب واحمد عتيقة وعصام الجلبي وطلال أبو غزالة وعزمي خريسات وخالد الوزني وهاشم الرفاعي وابراهيم العيسوي.

التعليق