التشي كونغ: نظام تدريبي يقوي آليات تحفيز الطاقة الإيجابية والتخلّص من السلبية

تم نشره في الثلاثاء 22 كانون الأول / ديسمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • التشي كونغ: نظام تدريبي يقوي آليات تحفيز الطاقة الإيجابية والتخلّص من السلبية

 مريم نصر

عمّان- يمتلك الإنسان مفتاح علاج الأمراض جميعها الجسدية والنفسية التي يعيشها، ويكمن السر في رياضة التشي كونغ التي تعد أم العلوم وأساس العلاج الصيني.

وتعد التشي كونغ، بحسب Sifu عبد الناصر جرار، الطريقة الوحيدة التي تمكّنه من تحريك طاقته والتوصيل بين العقل والروح والجسد وبالتالي يمتلك الإنسان الصحة والقوة التي يريدها ليعيش حياته بشكل أفضل بحيث يخدمه جسده كما يريد.

وتعني كلمة التشي الطاقة الخفية، وهي قوى عظمى في جسم الإنسان تستخدم في العلاج لتنظيفه من السموم الموجودة حوله، كل هذا يثبت أن في جسم الإنسان طاقه خيالية تدل على قدرة الخالق سبحانه وتعالى.

وترجمة تشي كونغ هي تدريبات الطاقة والتي تعتبر مؤثرة داخل جسم الإنسان ومرتبطة مباشرة بجسده وطاقته لتقوية توازنها وتدفقها.

ورغم حداثة هذا المفهوم إلا أنه معروف منذ الأزل، واعتمد عليه الصينيون بصورة أساسية في التعامل مع هذه الطاقة ومفاهيمها، فإذا كانت الطاقة قوية ومتوازنة في الجسم وتدفقها مستمر فإن الإنسان يتمتع بصحة جيدة، مما يعني أن الأعضاء الداخلية للجسم في حالة صحية جيدة وتؤدي وظائفها بصورة طبيعية، أما إذا طرأ خلل في مستوى الطاقة أو تدفقها أو توازنها فسيؤدي هذا إلى اختلال في الصحة.

أما تمرينات التشي كونغ فهي سهلة يمكن لأي شخص القيام بها مهما كان عمره ولياقته البدنية. وتعتمد على 8 حركات أساسية تكمل المثمّن الصيني.

وكل من يتمكّن من تطبيق التشي كونغ يستطيع تحريك طاقته، وبالتالي يصبح إنسانا مكتملا مع ذاته ويفتح جميع مسارات الطاقة لديه خلال ممارسته لمدة 100 يوم بشكل متواصل.

أما مركز الطاقة فهو المعدة وتقع تحديدا بعد انش واحد من السرة.

ويبين جرار أن جسم الإنسان يتكون من 7 عناصر:

- العنصر الأول الأثير يبدأ من تاج الرأس إلى منطقة ما تحت العينين ولونه أبيض.

- العنصر الثاني الهواء ويقع في المنطقة ما تحت العينين وتفاحة آدم ولونه أزرق فاتح.

- العنصر الثالث النار ويقع في المنطقة بين تفاحة آدم والحجاب الحاجز ولونه أحمر أو مشتقاته.

- العنصر الرابع الماء ويقع من الحجاب الحاجز إلى آخر الحوض ولونه أزرق غامق.

- العنصر الخامس الأرض ويقع بين الحوض وأسفل القدم ولونه أخضر.

- العنصر السادس الخشب ويحوي اللحم والجلد والأمعاء ولونه بني.

- العنصر السابع الحديد ويتألف من الهيكل العظمي والنخاع الشوكي ولونه أسود.

وهنالك خط غير مرئي "خط الفضة" يوصل تلك العناصر مع بعضها ويدخل من فتحة الفخيخ ويوصل فيما بين العناصر.

وتدريبات التشي كونغ تعتمد بصورة رئيسية على التركيز الذهني بصوره المختلفة، وعلى تنظيم التنفس والحركة الجسدية ووضع اللسان على سقف الحلق، حيث تعتمد الحركات على بقاء الجسد بوضعية ثابتة وتحريك اليدين أو القدمين ببطء مع الخطوات بانسيابية وسلاسة تشد وتدهش المشاهد مثل رياضة التاي جي التي تعد أشهر نوع من أنواع تدريبات الطاقة أو التشي كونغ.

ويشير جرار إلى أن التشي كونغ مثل الصلاة التي يقوم بها المسلمون ويقول "لو عرف المسلم أهمية الصلاة في إكساب جسده الطاقة لقام بها بشكل يومي وصحيح". ويضيف "الصينيون لديهم عدة أنظمة في التمرينات ويسمونها بأسماء الأنبياء مثل نظام سيدنا محمد".

والصلاة الصحيحة تتم في حال قام المرء بوضع قدميه على الأرض وثبّت أصابع قدميه جيدا، وأن يثني ركبتيه قليلا ويضع يديه على السرة وينظر بعينيه بدرجة 45 ويقرأ القرآن بصوت خافت.

وأهم شيء أن يضع لسانه على سقف حلقه ويرفع يديه عند الدعاء وأن يصلي بتمعن وبطء، وبالطريقة هذه يتمكن المرء من زيادة الطاقة في جسمه والشعور بالأمان والسكينة والصحة.

ومن خلال النظر في الحياة اليومية لكثير منا، نجد أن هناك تراكما كبيرا بالطاقات السلبية التي يتنتج عنها الكثير من الآثار مثل التوتر والقلق الذي يعد علمياً من الأسباب الرئيسية للكثير من الأمراض المختلفة العضوية والنفسية، ويؤدي إلى ضعف النشاط والحيوية والتركيز وانعدام الطاقة الكافية لتحقيق النجاح والطموحات عند كثير من الناس.

ويأتي دور التشي كونغ كأقوى نظام تدريبي عرفه الإنسان في تاريخه، وأداء تدريباته يقوي ما يسمى داخل الجسم بآليات تحفيز الطاقة الإيجابية والتخلص من الطاقات السلبية.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الرياضة (ابو عبد الله)

    الثلاثاء 22 كانون الأول / ديسمبر 2009.
    لا شئ
  • »الرياضة (ابو عبد الله)

    الثلاثاء 22 كانون الأول / ديسمبر 2009.
    لا شئ