"قاضية" الملاكم خان تطيح بساليتا "نجمة داود" خلال 76 ثانية

تم نشره في الاثنين 7 كانون الأول / ديسمبر 2009. 09:00 صباحاً
  • "قاضية" الملاكم خان تطيح بساليتا "نجمة داود" خلال 76 ثانية

المشاعر الدينية تطغى على النزال والذاكرة تستعيد أسطورة كلاي

تيسير محمود العميري

عمان - اعاد الملاكم البريطاني "باكستاني الاصل" أمير خان الى الذاكرة العربية والاسلامية على حد سواء، صورة الملاكم الاميركي الاسطورة المسلم محمد علي كلاي، الذي سلب عقول وقلوب عشاقه في مختلف ارجاء المعمورة.

واطاح خان بمنافسه الأميركي الجنسية الاوكراني المولد "يهودي الديانة" ديمتري ساليتا بالضربة القاضية الفنية بعد مرور76  ثانية من بدء النزال بين الملاكمين يوم أول من أمس في حلبة مترو ارينا في نيوكاسل، ليحتفظ امير خان بلقب رابطة الملاكمة العالمية لوزن خفيف الوسط.

واستعادت الذاكرة العربية والاسلامية صورا مشرفة للملاكم محمد علي كلاي وهو يطيح بخصومه تارة بالضربة القاضية وتارة بالنقاط، وعرجت الذاكرة على البطل مايك تايسون الذي اطلق على نفسه اسم "مالك"، كما كان مشهد الملاكم البريطاني من اصل يمني نسيم حميد يعيد الى الاذهان انجازاته الباهرة وهو يثني على فوز خان.

واكتسبت المواجهة بين خان وساليتا طابعاً دينيا، رغم ان الملاكمين اصرا قبل بدء النزال بينهما على أن المنافسة بينهما رياضية فقط، في الوقت الذي تقرر أن تقام المباراة بعد مغيب الشمس، مراعاة للقواعد الدينية اليهودية التي تحظر القيام بأي عمل في ذلك اليوم.

ورغم إصرار ساليتا وخان على عدم إدخال الدين إلى الحلبة، غير أن تشديدهما الدائم على إبراز دور الدين في حياتهما يجعل للمباراة بينهما مذاقاً مختلفاً.

ويقول خان: "عندما أكون في الحلبة أشعر بالوحدة، فليس هناك سوى خصمي والمدرب الذي يقف في الزاوية، لذلك أعتقد أن الثقة بأن الله معي على الحلبة تبدد هذه الوحدة."

ويقول اللاعب اليهودي إن ديانته تلعب دوراً رئيساً في الاستعدادات التي يجريها قبل المباريات، لأنها تساعده على التركيز ومعرفة ذاته وفق ما ذكره موقع "سي ان ان بالعربية".

بيد ان الملاكم ساليتا الملقب بـ"نجمة داود" والذي ينتمي إلى المذهب "الأرثوذكسي" المتشدد في الديانة اليهودية، دخل الى حلبة المنافسة في انجلترا وهو يرتدي ثوبا عليه "نجمة داود"، كما حرص انصاره على الترويج لاسرائيل من خلال رفع علمها داخل الحلبة وتوزيعه على المتفرجين، وهو الامر الذي أثار حفيظة غالبية الجماهير التي لم تكن تنتظر مثل هذا الاستفزاز، الذي جاء بنتيجة مدمرة على ساليتا، اذ لم يكد الحكم لويس رابون يعطي اشارة البدء حتى انطلق الملاكم المسلم امير خان وسدد لكمة يمينية اسقطت ساليتا ارضا، فنهض ساليتا وهو يترنح فتلقى وابلا جديدا من اللكمات فبدأ الحكم عملية العد لكنه واصل اللقاء، مما دفع خان الى توجيه لكمات قوية اخرى دفعت الحكم الى ايقاف المباراة عقب دقيقة واحدة و16 ثانية.

وعقب اللقاء قال الملاكم البريطاني لهيئة الاذاعة البريطانية "لقد كانت مباراة في غاية القوة ومشحونة للغاية... لقد سارت المباراة كما كنا نتمنى. كنت متحمسا للغاية لمواجهة هذا الملاكم. عقب اللكمة الأولى شاهدت قدميه تنثنيان".

ورغم ان الملاكم أمير خان يحمل الجنسية البريطانية الا ان مشاعر المسلمين لم تلتفت كثيرا الى ذلك، وركزت على عقيدة الملاكم الذي ظهر واثقا من انتصاره ودخل الحلبة بكل تواضع واحترام وسط تصفيق حار من الجماهير.

وامتدحت الصحف الانجليزية انتصار أمير خان على نظيره الأميركي، واعتبرت تلك بمثابة "فأل خير" قد ينعكس ايجابا على مباراة المنتخبين الانجليزي والأميركي يوم 12 حزيران (يونيو) المقبل، في نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في جنوب افريقيا.

ويبلغ خان الثالثة والعشرين من عمره، وبدأ مسيرته كلاعب هاو نال فضية دورة الالعاب الاولمبية في اثينا عام 2004، وتحول بعد ذلك الى عالم الاحتراف فتغلب على المكسيكي ماركو انطونيو باريرا بطل العالم سبع مرات وضمن الفوز باللقب العالمي بعد فوزه بالنقاط على الاوكراني اندرياس كوتلنيك.

taiseer.aleimeiri@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اللهم أعز المسلمين أينما كانوا (محمد البوريني)

    الاثنين 7 كانون الأول / ديسمبر 2009.
    الحمد لله ، ربنا يقويك و ينصرك
  • »اللهم أعز المسلمين أينما كانوا (محمد البوريني)

    الاثنين 7 كانون الأول / ديسمبر 2009.
    الحمد لله ، ربنا يقويك و ينصرك