عرض أكبر لوحة فسيفساء طبيعي حديثة في العالم بالإمارات

تم نشره في الجمعة 4 كانون الأول / ديسمبر 2009. 09:00 صباحاً

أبو ظبي- أزيح الستار في دبي مساء أمس عن أكبر لوحة فسيفساء طبيعي في العالم في العصر الحديث صنعها الفنان السوري رياض نواف الراضي احتفالا بالعيد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتصور اللوحة التي تحمل عنوان "الوحدة" كلا من الرئيس الإماراتي السابق الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، حاكم دبي السابق، والرئيس الإماراتي الحالي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

واستغرق العمل في اللوحة 11 شهرا بمعدل 10 ساعات يوميا ويبلغ طول القطعة، التي تزن 756 كغم، 3.5 متر ويصل ارتفاعها إلى 2.4 متر، بحسب بيان للمنظمين للعرض.

ويتوقع منظمو الحدث في مول الإمارات في دبي أن تسجل اللوحة في موسوعة غينيس للأرقام القياسية، حيث تحتوي على 98 ألف قطعة من الأحجار بألوانها الطبيعية.

ونقل بيان للمنظمين عن الراضي قوله إن العمل الفني يأتي تعبيرا عن "الإعجاب الكبير بمعجزة اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة" وتقديرا لقادتها.

التعليق