خبير يشكك في المحصلة الرسمية للوفيات من إنفلونزا الخنازير في الصين

تم نشره في السبت 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 10:00 صباحاً

 

بكين- قال خبير طبي صيني بارز أول من أمس إن الصين ربما يكون لديها وفيات بمرض إنفلونزا "اتش1 ان1" أكثر مما أعلن حيث يحتمل أن تخفي بعض الحكومات المحلية حالات مشتبها بها.

وقال تشونج نانشان -وهو طبيب مقره إقليم جوانجدونج في جنوب البلاد- إنه يتشكك في محصلة الوفيات الرسمية الحالية من جراء سلالة الإنفلونزا المسماة "h1n1" التي تزعج خبراء الطب في كل أنحاء العالم.

وقال تشونج لصحيفة "سوثرن متروبوليس ديلى" وهي صحيفة تحظى بشعبية في إقليم جوانجدونج "لا أصدق أن هناك في البلاد كلها مجرد 53 حالة وفاة بإنفلونزا اتش1 ان1".

وبينت الصحيفة أن تشونج قال إن "بعض المناطق لا تجري اختبارات على حالات الوفاة من (الالتهاب الرئوي) الحاد وتتعامل معها على أنها حالات التهاب رئوي عادي من دون تشكك".

ويحظى تشونج باحترام أناس كثيرين في الصين لصراحته وعمله في مكافحة متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد "سارس" في العام 2003 عندما ثارت حالة من الفزع والحذر على المستوى المحلي والدولي بعد أن اتضح أن المسؤولين أخفوا أو قللوا من انتشار الوباء.

وأعلنت الصين، وهي أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان، عن 28 حالة وفاة جديدة بسبب إنفلونزا "اتش1 ان1" في الأسبوع الماضي خلال موجة برد عبر أجزاء كبيرة من البلاد كما ذكرت وزارة الصحة في موقعها على الإنترنت.

وأشارت أحدث محصلة وفيات من هذا المرض على المستوى الوطني والتي صدرت يوم الاثنين الماضي على نفس الموقع على الإنترنت إلى 53 حالة وفاة.

التعليق