الغاني ادياه افضل لاعب وهداف كأس العالم للشباب

تم نشره في الأحد 18 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً
  • الغاني ادياه افضل لاعب وهداف كأس العالم للشباب

القاهرة - فاز دومينيك ادياه بجائزة أفضل لاعب في كأس العالم للشباب تحت 20 عاما لكرة القدم كما نال لقب هداف البطولة بعد أن قاد منتخب بلاده غانا لأن يصبح أول فريق افريقي يحرز اللقب العالمي بالفوز 4-3 بركلات الترجيح على البرازيل في نهائي البطولة اول من أمس الجمعة في القاهرة.

وجاء ادياه مهاجم فريق فريدريكشتاد النرويجي في المركز الأول في الاستفتاء على اختيار أفضل لاعب والذي أجراه الاتحاد الدولي (الفيفا) مع الصحافيين المكلفين بتغطية البطولة وحصل على 38 بالمئة من الأصوات متفوقا على البرازيليين اليكس تيكسيرا لاعب فاسكو دا جاما وجوليانو لاعب انترناسيونال.

ولن ينسى ادياه مسيرته في كأس العالم تحت 20 عاما التي أقيمت في مصر بعدما أحرز ثمانية أهداف في سبع مباريات ليساعد غانا على احراز اللقب للمرة الأولى وقال ان هذا الانجاز سيدفعه الى تحقيق المزيد من النجاح والتقدم.

وقال ادياه لموقع الفيفا على الانترنت "اليوم تحقق حلمي. أنا في غاية السعادة. الفضل يعود الى الله في تقديمنا بطولة رائعة وأعتقد أنها كانت مسيرة مبهرة وهذه واحدة من أفضل لحظات حياتي بعدما حصلت على جائزة الحذاء الذهبي (لأفضل هداف في البطولة) والكرة الذهبية (لأفضل لاعب في البطولة) بالإضافة للميدالية الذهبية."

وأضاف "لن أركن الى ما حققته ولن أنام بجوار الميداليات أو الجوائز. إنه تحد بالنسبة لي لذا يتعين علي القيام بجهد شاق. أنا أسير على خطى (ليونيل) ميسي و (خافيير) سافيولا و(سيرجيو) اجويرو وأنا أريد أن تكون مسيرتي مثلهم وسأبذل قصارى جهدي من أجل ذلك."

وتابع "أنا أستعد للذهاب الى القمة."

وحصل حارس كوستاريكا استيبان الفارادو على جائزة أفضل حارس مرمى بكأس العالم تحت 20 عاما بينما نالت البرازيل جائزة اللعب النظيف.

تيتيه مدرب غانا: فريقي استحق الفوز بكأس العالم

 وفيما يلي تصريحات المدربين بعد المباراة النهائية لكأس العالم للشباب تحت 20 عاما.

- قال سيلاس تيتيه مدرب غانا "نستحق الفوز بكأس العالم. عندما طرد دانييل ادو لم أشعر بالقلق لأني مررت بالموقف نفسه قبل عامين في كأس العالم تحت 17 عاما بكوريا الجنوبية عندما كان المنافس هو البرازيل أيضا. لكننا فزنا عليهم اليوم لأننا نجحنا في التأقلم على مجريات المباراة."

وأضاف "أصبحت الان أول مدرب يقود فريق افريقي لهذا اللقب رفيع المستوى وأتمنى أن أقود قريبا المنتخب الأول الغاني للانتصار في كأس الأمم الافريقية وبعدها كأس العالم."

- قال روجيريو لورينسو مدرب البرازيل "أنا فخور بفريقي وبالأداء الذي قدمناه طوال البطولة. اللاعبون ممتازون وقد سيطرنا على المباراة اليوم.. حتى قبل طرد (لاعب غانا في الشوط الأول)."

وأضاف "أهدرنا عددا من الفرص خلال المباراة لكن عندما وصل الأمر الى ركلات الترجيح لم يكن لدينا شيئا نشعر بالحزن لأجله. الحظ يلعب الدور الأكبر في ركلات الترجيح. لم يقف بجانبنا الحظ وخسرنا الكأس."

وتابع "قررت اخراج دوجلاس في الشوط الأول لأن الظهير الأيسر الغاني دافيد ادي كان يسبب لنا متاعب عديدة. دوجلاس كان حصل على بطاقة صفراء وشعرت بالقلق من (احتمال) طرده."

التعليق