بيان صادر عن المجلس الأعلى للشباب

تم نشره في الخميس 8 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 09:00 صباحاً

عمّان- الغد- تعقيبا على ما أوردته شبكة راديو وتلفزيون العرب art في بعض الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء الموافق (7) تشرين الأول (أكتوبر) الحالي؛ والذي تبرر فيه عدم قيام الشبكة بنقل بعض مباريات البطولات المحلية، ومباريات دوري كرة القدم للمحترفين، خصوصا تلك التي تقام على ملعب الأمير هاشم في مدينة الرمثا، يود المجلس الأعلى للشباب أن يوضح جملة من الحقائق.

إن المجلس الأعلى للشباب إذ يقدر عاليا الدور الذي تقوم به شبكة راديو وتلفزيون العرب art في رعاية كرة القدم الأردنية، كشركة عربية تعمل على الأرض الأردنية، ليؤكد أن ملاعب كرة القدم التابعة للمجلس الأعلى للشباب التدريبية منها أو الرسمية، هي ملاعب تتمتع بكامل التجهيزات الفنية التي تتطلبها رياضة كرة القدم وقانونها الدولي.

إن التجهيزات الفنية التي يعمل المجلس على توفيرها في الملاعب التي تقع تحت إشرافه وإدارته تتضمن تصميم الملاعب وفق الأبعاد والمساحات القانونية، وأماكن جلوس اللاعبين والبدلاء، والمرافق الصحية، وإدامة أرضية الملعب والإشراف على كامل ملحقاته، إلى جانب توفير أعمدة الإنارة التي يتطلبها القانون الدولي لكرة القدم كشرط لإقامة المباريات في ساعات الليل.

يود المجلس الأعلى للشباب أن يوضح أن الإنارة التي يتطلبها القانون الدولي لإقامة المباريات في ساعات الليل، والتي يقوم المجلس بتوفيرها في جميع ملاعبه التي يفخر بها، تختلف عن الإنارة التي تتطلبها عملية النقل التلفزيوني، والتي تتفاوت أيضا بين شركة ناقلة وأخرى، ومن هنا نود التوضيح أن المجلس لا يسعى خلال السنوات الأولى لإنشاء الملعب على توفيرها، بل يقوم بذلك انسجاماً مع متطلبات التوسع في إقامة المباريات على الملاعب الجديدة، والتي تقتضيها خطط وبرامج الاتحاد الأردني لكرة القدم، والتي يقوم بها بالتنسيق مع المجلس.

من هنا يؤكد المجلس أن الإنارة الخاصة بملعب الأمير هاشم في الرمثا، هي إنارة قانونية لإقامة المباريات في ساعات الليل، حيث استضاف الملعب عددا من المباريات خلال الفترة القليلة الماضية ضمن دوري المحترفين، وهو ما تؤكده التقارير الفنية الخاصة بمراقبي المباريات والحكام، إذ لم ترد للمجلس أية ملاحظات أو اعتراض فني على درجة الإنارة لإقامة هذه المباريات.

إن المجلس الأعلى للشباب الذي يتشرف باستثمار الاهتمام الملكي لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في الارتقاء بالحركة الرياضية، والنهوض ببنيتها التحتية، وجهود سمو الأمير فيصل بن الحسين للارتقاء بالرياضة الأردنية بصورة عامة، والتوجيهات الكريمة لسمو الأمير علي بن الحسين، والتنسيق الكبير مع الاتحاد الأردني لكرة القدم، سيسعى خلال العام المقبل إلى رصد الميزانية المطلوبة لاستكمال وتطوير الإنارة الضرورية لغايات النقل التلفزيوني المناسبة لملاعب الأمير هاشم في الرمثا، وملعب مجمع الأمير فيصل في الكرك، وملعب الأمير علي في السلط، وذلك من أجل زيادة عدد الملاعب التي تقام عليها مباريات الموسم الكروي، في ظل ما تسببت به عملية إغلاق ستاد عمان الدولي، لإجراء عملية الزراعة والصيانة المناسبة.

التعليق