الإعصار بارما ما يزال في الأراضي الفلبينية

تم نشره في الثلاثاء 6 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً
  • الإعصار بارما ما يزال في الأراضي الفلبينية

مانيلا - أعلن مكتب الطقس في الفلبين أن الإعصار القوي الذي أودى بحياة 17 شخصا شمال شرق البلاد يومي الجمعة والسبت الماضيين ما يزال متواجدا حتى أمس على الطرف الشمالي للفلبين.

ورصد الإعصار بارما -الذي تصاحبه رياح سرعتها 120 كيلومترا في الساعة وتصل سرعتها في نوبات العاصفة إلى 150 كيلومترا في الساعة- على بعد 220 كيلومترا شمال غرب مدينة لاواج شمال البلاد.

وقال مكتب الطقس إن قوة الإعصار بارما تراجعت بفعل الإعصار ميلور، الذي يتوقع أن يصل إلى الفلبين في وقت لاحق اليوم.

ولكن ناتانيال كروز كبير خبراء الأرصاد الجوية قال إن ميلور "لا يشكل تهديدا مباشرا" على الفلبين.

وقال كروز إنه من المتوقع أن يظل بارما في الفلبين خلال اليومين المقبلين وسيتسبب في طقس عاصف في إقليم إلوكوس نورتي أقصى شمال البلاد.

ولقي 17 شخصا على الأقل حتفهم في ذروة الإعصار بارما يومي الجمعة والسبت الماضيين. كما تقدر قيمة الدمار التي ألحقها الإعصار بالبنية التحتية والزراعة بملايين الدولارات.

وفي 26 أيلول (سبتمبر) الماضي، اجتاحت العاصفة كيتسانا العاصمة الفلبينية والمناطق المجاورة، ما أسفر عن فيضانات عارمة أودت بحياة حوالي 300 شخص ودمرت ممتلكات تقدر قيمتها بمئات الملايين من الدولارات.

التعليق