الأردن وايران يتنافسان على اللقب وسقوط المضيف بتصفيات غرب آسيا

تم نشره في الخميس 1 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً

تحديد هوية المتأهيل إلى بطولة القارة للناشئين بكرة السلة

 

بيروت ـ الغد- توضحت صورة المنتخبات الثلاثة المتأهلة الى نهائيات بطولة أسيا للناشئين تحت 16 سنة المقررة في مدينة جوهار بهرو الماليزية بين 19 و27 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، وذلك مع اختتام الجولة الثالثة من بطولة غرب آسيا الأولى لهذه الفئة التي يستضيفها ملعب انترانيك في سنتر دمرجيان شمال العاصمة اللبنانية بيروت حتى الثاني من تشرين الأول (اكتوبر) المقبل.

وتأكد رسميا تأهل منتخبنا الوطني للناشئين برفقة ايران يعدما جمع كل منهما 6 نقاط كاملة قبل جولتين من ختام التصفيات، حيث خلدت المنتبخات للراحة امس الأربعاء، وستنطلق اليوم منافسات الجولة الرابعة فيلتقي منتخبنا في مباراة محسومة مع فلسطين عند تمام الساعة الخامسة من مساء اليوم، علما بأنه كان تغلب بصعوبة على كل من سورية 60-58 (بعد التمديد للتعادل في الوقت الأصلي 42-42) وعلى لبنان 66-58 وعلى اليمن 49-41.

وبينما حقق كل من المنتخبين الايراني والأردني فوزه الثالث، يبدو أن لقاءهما في الجولة الأخيرة غدا الجمعة سيكون مصيرياً في تحديد هوية الفائز باللقب، فيما تمكن المنتخب السوري من تحقيق انتصاره الأول والأهم على حساب نظيره اللبناني المضيف (71ـ69) بعد تمديد الوقت اثر التعادل (66ـ66) في الوقت الأصلي، ليقطع ثلثي الطريق الى النهائيات على إعتبار أن مباراتيه المتبقيتين يفترض أن تكونا سهلتين أمام اليمن وفلسطين اعتباراً من غد الخميس، علما بأن مباراة سورية واليمن ستكون حامسة لتحديد هوية المنتخب الثالث الذي سيرافق الأردن وايران الى بطولة آسيا.

في المقابل، باتت آمال لبنان شبه معدومة بعد أن مني بهزيمته الثانية على التوالي في مقابل فوز واحد جاء على فلسطين.

الأردن 49 اليمن 41

لم تختلف مهمة المنتخب الوطني في مباراته الثالثة أمام اليمن عن مباراتيه الأوليين أمام لبنان وسورية، حين فاز بشق الأنفس على 60-58 و66-58 على التوالي، على الرغم من أن خصمه أول من أمس كان المنتخب اليمني المكافح فإنتظر الربع الأخير ليحسم الفوز لمصلحته (49ـ40).

وجاءت نتائج الأرباع 18ـ9 مع ختام الفترة الأولى لحساب منتخبنما الذي سمح لخصمه تقليص الفارق مع انتصاف المباراة 26-24، لكنه عاد في الربع الثالث ووسع الفارق 40-35 مع نهاية الفترة الثالثة، وجاءت الفترة الأخيرة دون المستوى المطلوب فلم يسجل منتخبنا سوى 9 نقاط مقابل 5 فقط للمنتخب اليمين.      

 ولعل النتيجة التي آل اليها اللقاء خير دليل على الحذر الذي مارسه اللاعبون سيما في الجانب الدفاعي، ويبقى الفوز هو الأهم، وقد سجل لمنتخبنا مجدي الغزاوي (15 نقطة) واضاف عبد الله جرارة (8) ومالك كنعان (7) وابراهيم النصر (6)، فيما سجل لليمن أيمن صداخ (17 نقطة) وبسام الشريف (14) بينها أربع رميات ثلاثية.

فوز ايران وسورية

وحقق المنتخب الايراني فوزه لاثالث وجاء على حساب نظيره الفلسطيني بنتيجة كبيرة (79-41)، وكان فاز قبل ذلك على اليمن 64-22 وسورية 67-50.

وفي المقابل انتزع السوريون فوزاً لم يكن على بالهم من مضيفهم اللبناني بفارق سلة واحدة فقط (71ـ 69)، والوقت الاضافي (5ـ3)، وبطريقة دراماتيكية أهدر المنتخب اللبناني فوزاً كان كفيلاً بتأهله بعدما تقدم على مدار دقائق المباراة بإستثناء الثواني الـ20 الأخيرة من الوقت الأصلي التي شهدت سلة التعادل (66ـ66) بعدما فشل في الحفاظ على تقدمه بفارق 12 نقطة (66ـ54) في الدقيقتين الأخيرتين من الربع الأخير.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »???? (????)

    الجمعة 2 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    goo shbab..go MAJDI(M.A.GH):D
  • »???? (????)

    الخميس 1 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    goo shbab..go MAJDI(M.A.GH):D