منتخب خماسي الكرة يلتقي نظيره اللبناني تأهبا للتصفيات الآسيوية

تم نشره في الخميس 24 أيلول / سبتمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • منتخب خماسي الكرة يلتقي نظيره اللبناني تأهبا للتصفيات الآسيوية

الجهاز الفني يضم ويستبعد مجموعة من اللاعبين

عاطف عساف

عمان - من المنتظر ان يتوجه المنتخب الوطني في خماسي كرة القدم داخل الصالات في السادس من شهر تشرين الأول (اكتوبر) المقبل الى لبنان ليحل ضيفا على المنتخب اللبناني الذي سيلتقيه مرتين في مباراتين وديتين تقامان في بيروت ضمن رحلة الاستعداد للمشاركة في التصفيات الآسيوية التي تنطلق في الدوحة في الثالث عشر من نفس الشهر، ويستمر المعسكر في لبنان حتى التاسع من الشهر المقبل ليتوجه بعدها الى قطر لخوض غمار التصفيات بعد أن أوقعته القرعة في المجموعة الثانية لمنطقة غرب آسيا الى جانب العراق والكويت، حيث سيستضيف الاتحاد القطري التصفيات والتي ستقام في قاعة نادي الريان في الدوحة خلال الفترة من 13/10/ 2009 ولغاية 18/10/2009.

وكان منتخب الخماسي خلد للراحة خلال عطلة عيد الفطر، على ان يعاود مساء اليوم للتدريب في صالة الامير فيصل بمدينة الملك عبدالله بالقويسمة، وهو اليوم الذي يشهد عودة المدير الفني للمنتخب المصري موفق السيد الذي قضى إجازة عطلة العيد بين اسرته في مصر، على أن يواصل الفريق تدريباته اليومية حتى موعد السفر الى لبنان دون أن يخوض مباريات ودية مع فرق محلية لصعوبة وجود هذه الفرق صاحبة المستويات المناسبة والذي مرده عدم وجود بطولات منتظمة من قبل الاتحاد.

ضم واستبعاد

وفي ضوء المباريات التي لعبها المنتخب في بطولة غرب آسيا بعد ان قام بعملية تجديد قبل البطولة، لجأ الجهاز الفني الى استبعاد كل من حمدي سعيد وابراهيم قنديل واضافة اربعة من الوجوه التي برزت في البطولات الاخيرة بما في ذلك بطولات الفرق الشعبية، حيث تم استدعاء معاذ بنات وشادي حجازين وماهر عطاونة وأيمن محمد، وهذه التشكيلة التي اصبح قوامها (14) لاعبا ستكون نواة الفريق في دورة الالعاب الآسيوية التي ستقام في فيتنام في الثلث الاخير من الشهر المقبل، فيما سيغيب عن هذه الدورة المدرب شامل الداغستاني ومدرب الحراس سمير مولود لإصرار اللجنة الاولمبية على تقليص العدد والاكتفاء بالمدير الفني موفق السيد واداري الفريق تامر الدبوبي، ورغم محاولات الاتحاد للزج بالداغستاني ومولود عوضا عن اثنين من اللاعبين نظرا لوجود (14) لاعبا والاكتفاء باثني عشر لاعبا الا ان اللجنة الاولمبية رفضت ذلك.

جاهزية تنقصها الخبرة

وأبدى مدرب المنتخب شامل الداغستاني رضاه عن الجاهزية التي وصل اليها الفريق حتى الآن حيث كان للمشاركة في بطولة غرب آسيا الكثير من الفوائد بالاحتكاك مع الفرق القوية وبالاخص التي سيلتقيها المنتخب في دورة التصفيات الآسيوية بقطر، وهذا يعتبر مؤشرا طيبا للمستوى الفني التي وصل اليه المنتخب بعد ان حل المنتخب بالمركز الثاني بعد المنتخب العراقي.

وأشاد الداغستاني بالدعم الكبير الذي يقدمه الاتحاد والعناية الفائقة التي يوليها مستشار سمو رئيس الاتحاد الكابتن محمود الجوهري الذي يحرص على توفير فرص الاحتكاك اللازمة، وقال ان جاهزية الفريق مطمئنة وربما يكون النقص في الخبرة نظرا لعملية التجديد التي مر بها الفريق خلال الفترة الماضية.

atef.assaf@alghad.jo

التعليق