صالة كريستي للمزادات تعرض لوحة لرمبرانت مقابل 41 مليون دولار

تم نشره في الأحد 20 أيلول / سبتمبر 2009. 10:00 صباحاً

لندن- تعرض صالة كريستي للمزادات لوحة تصفها بأنها "تحفة فنية" لرمبرانت في كانون الأول (ديسمبر) وتتوقع أن تجلب ما يصل إلى 25 مليون جنيه استرليني (41 مليون دولار) فيما قد يكون رقما قياسيا بالنسبة للوحات الفنان الهولندي.

رسم رمبرانت اللوحة وهي عبارة عن صورة نصفية لرجل يضع يده على خاصرته العام 1658 ولم تعرض للجمهور منذ نحو 40 عاما.

وكانت آخر مرة تباع فيها بمزاد العام 1930 عندما جلبت 18500 جنيه استرليني أو ما يساوي حاليا نحو ستة ملايين دولار.

ومع بلوغ سعرها التقديري قبل البيع ما يتراوح بين 18 و25 مليون جنيه استرليني فسينظر إلى اللوحة وهي إحدى أكثر اللوحات قيمة تعرض في مزاد على أنها مقياس رئيسي لقوة سوق ذلك الفن الذي تراجع بشدة جراء الأزمة المالية.

وستعرض اللوحة للجمهور خلال الفترة بين الرابع والثامن من كانون الأول (ديسمبر) المقبل.

وقالت كريستي إن أكبر سعر حققته لوحة لرمبرانت كان 19.8 مليون جنيه استرليني (29 مليون دولار وقتها) وذلك في مزاد للصالة بلندن العام 2000.

وأعلى سعر للوحة لأحد الأساتذة القدامى هو 49.5 مليون جنيه استرليني (77 مليون دولار) وكان للوحة "مذبحة الأبرياء" لبيتر بول روبينز عندما بيعت بصالة سوذبي بلندن العام 2002.

التعليق