هاميلتون يحصل على دفعة للامام التعديلات على سيارته

تم نشره في الأحد 20 أيلول / سبتمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • هاميلتون يحصل على دفعة للامام التعديلات على سيارته

فورمولا 1
 

لندن- تعززت فرص بطل العالم لويس هاميلتون في الفوز بسباق سنغافورة احدى جولات بطولة العالم لسباقات السيارات فورمولا 1 الاسبوع المقبل بعد ان قام فريقه ماكلارين بآخر تطوير لسيارة الموسم الحالي قبل العمل في سيارة الموسم المقبل.

وقال مارتن ويتمارش مدير ماكلارين اول من امس الجمعة "قمنا بآخر تعديلات على السيارة لسباق سنغافورة قبل ان نركز جهودنا ومواردنا على سيارة الموسم المقبل."

وقال هاميلتون بطل العالم الذي خرج من سباق المنافسة على اللقب بعد بداية غير موفقة للموسم انه سوف يسعى للفوز بعد ان كان يقود سيارته بحرص في سباق سنغافورة العام الماضي وهو الاول تحت الاضواء الكاشفة.

وقال هاميلتون (24 عاما) "اتذكر سباقي في سنغافورة العام الماضي... فقد كنت اقود بحذر حرصا على لقب بطولة العالم ولم أكن مستعدا للمخاطرة كثيرا."

واضاف "سعدت باحتلال أحد المراكز الثلاثة الاولى انذاك لكن هذا العام الامر مختلف... اعلم انني خارج المنافسة على اللقب لذلك أود ان احقق اكبر عدد ممكن من الانتصارات في السباقات الاربعة المتبقية في بطولة العالم."

وتعرض هاميلتون لحادث في سباق جائزة ايطاليا الكبرى يوم الاحد الماضي. وفاز هاميلتون بسباق المجر في  تموز (يوليو) الماضي وحل في المركز الثاني في سباق جائزة اوروبا في بلنسية في اب (اغسطس) الماضي.

والد بيكيت يشكك في حادث السيارة لنجله

ذكرت صحيفة بريطانية اول من امس الجمعة ان الاتحاد الدولي للسيارات كان على علم العام الماضي بالادعاءات بان فريق رينو تلاعب في نتيجة سباق جائزة سنغافورة الكبرى باصداره اوامر الى البرازيلي نيلسون بيكيت الابن بارتكاب حادث تصادم.

ونقلت صحيفة ديلي ميرور عن والد السائق الذي يحمل نفس الاسم وهو ايضا بطل العالم ثلاث مرات قوله للمحققين انه تحدث بشكل غير رسمي الى تشارلي وايتينج مدير سباقات الفورمولا 1 في الاتحاد الدولي للسيارات خلال السباق النهائي للموسم الماضي في البرازيل في  تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي.

وعمل بيكيت ووايتينج معا في فريق برابهام في الثمانينات.

واعلن البرازيلي في مقتطفات من مقابلة قالت الصحيفة انها جرت بواسطة شركة كويست للتحقيقات الخاصة في لندن في السابع عشر من اب (اغسطس) الماضي "عندما وقعت هذه الاشياء في سنغافورة فانني لم اكن اصدقها."

وتابع بيكيت الاب حديثه قائلا "على اي حال تحدثت في البرازيل الى تشارلي. لقد قابلته وقلت له.. ماذا يمكن ان يحدث لنيلسون اذا ما قام بهذا... لقد كنت خائفا من الاضرار بمسيرة نيلسون."

واضاف بيكيت لاحقا "في السباق الذي جرى في البرازيل اتصلت بتشارلي واخبرته بالقصة كاملة."

ولم يتوفر على الفور تعليق من الاتحاد الدولي للسيارات على ذلك.

وكان الاتحاد الدولي للسيارات قد بدأ التحقيق في الادعاءات عقب استبعاد فريق رينو لبيكيت الابن ثم قيام الاخير باصدار بيان موجه الى الاتحاد الدولي للسيارات يدعي فيه بان الاوامر صدرت له لارتكاب حادث لمساعدة زميله في الفريق فرناندو الونسو على الفوز.

وسيواجه رينو بطل العالم السابق للصانعين جلسة للمجلس العالمي للسيارات التابع للاتحاد الدولي ومقره باريس يوم الاثنين المقبل للاجابة على الاتهامات بالقيام بسلوك يحمل احتيالا وهو ما قد يؤدي الى طرده من البطولة او تغريمه مبلغا كبيرا من المال.

ماسا يحلم بالعودة إلى مقاعد القيادة في سباق الكارتينج

 يعتزم البرازيلي فيليبي ماسا محترف سباقات سيارات فورمولا-1 ، العودة إلى المنافسات في سباق الكارتينج (السيارة أحادية المقعد) التقليدي الذي يقام في البرازيل في أوائل كانون ألاول (ديسمبر) من كل عام.

ولكن وسائل الإعلام البرازيليةة نقلت عن ماسا اول من امس الجمعة قوله إن القرار النهائي بشأن عودته ، بيد الأطباء المعالجين له.

وقال ماسا "أريد العودة إلى المضمار غدا ، لأنني أشعر بالضجر".

ويتعافى ماسا سائق فريق فيراري الإيطالي حاليا من إصابات تعرض لها إثر حادث مروع في التجربة الرسمية لسباق الجائزة الكبرى المجري في تموز/يوليو الماضي.

ونتيجة للحادث ، سيغيب ماسا عن بقية سباقات فورمولا-1 ببطولة العالم هذا العام ، وقال لوكا دي مونتزيمولو رئيس الفريق إن ماسا لن يعود قبل الموسم المقبل.

وصرح ماسا لوسائل الإعلام البرازيلية اول من امس خلال زيارة لمصنع فيات في ميناس جيريس بالبرازيل ، بأنه يريد المشاركة في جرانخا فيانا ولكنه سيشارك فقط "إذا سمح الأطباء بذلك".

وأضاف ماسا "لا يفترض أن أحدد موعد عودتي ، ولكنه قرار الأطباء وفيا (الاتحاد الدولي لسباقات السيارات). الحقيقة أنني مستعد بالفعل للقيادة وأعتقد أن كل شيء عاد كما كان عليه ، حتى الرؤية.

التعليق