حملة واسعة النطاق في أستراليا لإنقاذ "كلب أصم"

تم نشره في الجمعة 11 أيلول / سبتمبر 2009. 09:00 صباحاً

سيدني - ينشغل العشرات من رجال الإنقاذ بالإضافة إلى عدد كبير من المواطنين في أستراليا بعملية إنقاذ كلب صغير أصم حياته معرضة للخطر.

وكان الكلب "سكوبي" وهو من فصيلة كينج تشارلز - سبانيل دخل إلى أحد الكهوف الأحد الماضي ولم يتمكن من الخروج منه.

وطلبت منظمة "أر إس بي سي إيه" المعنية بحماية الحيوانات من محبي الكلاب التبرع من أجل حملة انقاذ الكلب سكوبي.

وبعد جهود طويلة نجح رجال الإطفاء في تحديد موقع سكوبي باستخدام كاميرا، بيد أن مدخل هذا المكان كان صغيرا للغاية بشكل لا يسمح لإنسان بالدخول.

ويعتزم رجال الانقاذ إرشاد الكلب إلى مكان الخروج الصحيح من الكهف عن طريق اقتفاء آثار بقايا الطعام.

التعليق