فيلم مصري حول واقعة هروب صيادين مصريين من قراصنة الصومال

تم نشره في الخميس 20 آب / أغسطس 2009. 09:00 صباحاً

القاهرة - استقر المخرج المصري شريف عرفة على فكرة فيلمه السينمائي الجديد، الذي استوحى قصته من واقعة تحرير عدد من الصيادين المصريين لأنفسهم من براثن القراصنة الصوماليين قبل أيام وعودتهم بعدد من الأسرى من دون تدخل أية قوات حكومية.

ويتعاون عرفة في الفيلم الجديد للمرة الثانية مع المؤلف عمرو سمير عاطف الذي كتب له فيلمه الأخير "أولاد العم"، الذي انتهى تصويره مؤخرا بعد أزمات كثيرة مع جهات أمنية مصرية كون الفيلم يدور في عالم المخابرات والجاسوسية.

ومن المقرر أن يبدأ تصوير الفيلم الجديد فور انتهاء تجهيز فيلم "أولاد العم"، حيث بدأ عاطف الكتابة بالفعل في عزبة البرج مسقط رأس الصيادين الذين أصبحت قصة هروبهم من القراصنة حديث العالم خلال الأيام الماضية.

وقال عاطف إن الواقعة حركت فكرة موجودة لديه بالأساس لتقديم فيلم عن أهل عزبة البرج التي تقع في محافظة دمياط على ساحل البحر المتوسط، والتي ينتمي إليها، وهي قرية يعيش أهلها جميعا على الصيد والمهن المعاونة للصيادين.

ويتحدد خلال الأسابيع المقبلة اسم الفيلم والأبطال المرشحين، ومن المتوقع أن يبدأ التصوير مطلع العام المقبل، علما بأن فيلم "أولاد العم"، الذي قام ببطولته كريم عبد العزيز ومنى زكي وشريف منير، مرشح للعرض في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) بالتزامن مع عيد الأضحى.

التعليق