الإعصار موراكوت يتحول إلى عاصفة استوائية ويقترب من شانغهاي

تم نشره في الثلاثاء 11 آب / أغسطس 2009. 10:00 صباحاً

شانغهاي- أعلنت السلطات الصينية ان الاعصار موراكوت الذي خلف ما لا يقل عن 12 قتيلا اثر اجتياحه جزيرة تايوان نهاية الاسبوع تحول أمس الى عاصفة استوائية مع اقترابه من شانغهاي عاصمة الصين الاقتصادية والمالية.

وفقد الاعصار موراكوت (الزمرد باللغة التايوانية) الذي بلغ سواحل شرق الصين عصر أول من أمس، قوته عندما كان متوجها الى الشمال، حسب مركز الارصاد الجوية الوطني.

وبلغت العاصفة الاستوائية صباح أمس الحدود بين ولايتي فوجيان وشيجيانغ ترافقها امطار غزيرة ورياح تبلغ سرعتها 83 كلم في الساعة، حسب مكتب الارصاد الجوية في شانغهاي.

ويتوقع هطول امطار غزيرة تبلغ تسعين ملم في الساعة أمس في شانغهاي وشيجيانغ وولاتي جيانغسو وشاندونغ الساحليتين وفي ولاية انهوي المجاورة.

وتكبد اكثر من 3,4 مليون شخص أضرارا مادية في شيجيانغ، حيث غمرت السيول مئات القرى وانهار اكثر من 1800 منزل حسب وكالة الصين الجديدة استنادا الى المركز الاقليمي لمراقبة الفيضانات.

وتسبب الاعصار خلال نهاية الاسبوع في اسوأ فيضانات شهدتها تايوان منذ خمسين عاما، وخلف ما لا يقل عن 12 قتيلا و52 مفقودا، وأدى الى اجلاء نحو مليون شخص من باب الاحتياط في ولايتي فوجيان وشيجيانغ (شرق).

وفي ونزهو بولاية شيجيانغ، لقي طفل في الرابعة من عمره مصرعه صباح أول من أمس في انهيار منزله بسبب الاعصار.

التعليق