تواصل التحضيرات لانطلاق بطولة غرب آسيا للناشئين الثالثة لكرة القدم

تم نشره في الاثنين 10 آب / أغسطس 2009. 10:00 صباحاً
  • تواصل التحضيرات لانطلاق بطولة غرب آسيا للناشئين الثالثة لكرة القدم

اللجنة الاعلامية

عمّان- بدأ العد التنازلي لانطلاقة بطولة غرب آسيا الثالثة للناشئين لكرة القدم، التي يستضيفها الاردن بدءا من الخميس المقبل وحتى 18 آب (اغسطس) الحالي.

ومع اقتراب الموعد، كثفت كوادر ولجان البطولة اعمالها سعيا لإنجاح الحدث الكبير الذي سيقام في ملعبي الملك عبدالله في القويسمة والبتراء في مدينة الحسين للشباب.

إشارات القوة والاثارة المنتظرة فندها فادي زريقات أمين عام اتحاد غرب آسيا، الذي أكد أن أهمية البطولة "ستكون البطولة الثالثة الاقوى من الناحية الفنية لارتفاع عدد المنتخبات المشاركة إلى تسعة، وهي فرصة مناسبة لها لاكتشاف وجوه جديدة ترفد صفوف الفريق الاول".

وأوضح زريقات أن ازدياد الاهتمام بالفئات العمرية جاء بتوجيهات سمو الامير علي بن الحسين رئيس الاتحادين الاردني وغرب آسيا "يولي سموه عناية كبيرة بكافة متطلبات النجاح والتألق والتحديث والتطوير للافضل ولعل وجود الخبير العربي محمود الجوهري على رأس الهرم الفني يشكل اضافة كبيرة واهتماما منقطع النظير في ملف الفئات العمرية".

ولفت أمين عام اتحاد غرب آسيا النظر إلى المنافسة القوية بين المنتخبات المشاركة قائلا: "الاحتكاك القوي بوجود منتخبات قوية يفرز المنافسة الشديدة والفائدة الفنية المرجوة في البطولة".

بدوره، أوضح الخبير الجوهري أن توقيت اقامة البطولة مناسب للمنتخبات من ناحية الاستعداد الامثل للتصفيات الآسيوية، معتبرا أنها خدمة لوضع اللمسات الفنية والتأكد من الجاهزية، مطالبا الاعلام بإظهار الحدث على ارض الواقع لكي يتمكن المتابعون من الاطلاع على التفاصيل أولا بأول.

وفي الوقت ذاته، اعتبر أحمد قطيشات مدير البطولة أن أول تجمع لمنتخبات بهذا الحجم في الاردن سيكون رسالة ناجحة بكل المقاييس، موجها الدعوة لجماهير كرة القدم لحضور البطولة ومؤازرة منتخب الناشئين.

وذكر قطيشات أن عصر الاحتراف الحالي سيمنح فرصة للناشئين للظهور والابداع لتدوين اسمائهم في سجل النجومية وتقديم الجديد لباقي المنتخبات، معلنا أن مرافقي المنتخبات سيكونون من مراكز الامير علي للموهوبين ذوي الخبرة الكافية.

ويبدو أن تصريحات وليد فطافطة المدير الفني للمنتخب حملت بوادر قوية مع العد التنازلي "جاهزون للبطولة التي تمثل البروفة الحقيقية للتصفيات الآسيوية وسنعالج الأخطاء ونظهر بمظهر فارس البطولة".

واستكمالا لإطار البطولة، ستبدأ الفرق بالوصول اعتبارا من غد الثلاثاء باستثناء المنتخب العراقي الذي يتواجد منذ اربعة ايام بتدريبات مكثفة متواصلة على ملعب النادي الفيصلي، وفقا لمدربه موفق حسين، الذي اشار الى أن الوصول المبكر جاء للتأقلم على الاجواء، وأوضح ان منتخب بلاده متجانس وتدرج من فئة الى اخرى منذ اربع سنوات وشارك في العديد من المهرجانات تنفيذا لبرنامج الرؤية الآسيوية.

المنتخبات والتعليمات

تشارك في البطولة منتخبات: ايران، فلسطين، سورية، الكويت، البحرين، اليمن، العراق، الامارات والاردن المستضيف، ووفقا للتعليمات، سيتم تقسيمها الى ثلاث مجموعات يصعد بطل كل مجموعة الى الدور الثاني وأفضل ثانٍ في المجموعات الثلاث.

اللقب الثالث

كافة المتابعين والمراقبين لم يستطيعوا التكهن بهوية البطل الثالث بعد أن خطفت ايران وسورية اللقبين الاول والثاني وهي اشارة لجاهزية وتحضيرات وقوة المنتخبات المشاركة للبطولة التي سيعقد اجتماعها الفني بعد غد الاربعاء لشرح كافة الامور المتعلقة بالبطولة.

الحكام

ستقود البطولة طواقم تحكيمية مختلفة من كافة الدول المشاركة وهم: علي رزا (ايران)، صباح عبد (العراق)، محمد نحلاوي (سورية)، حسن بهازيم (اليمن)، علي حسن (الكويت)، عبدالله علي (الامارات)، سليم صالح (فلسطين)، عبد العزيز الوادي (البحرين)، أشرف الخلايلة وأحمد فيصلي وقيس غوانمة ومحمد محرم وسرحان السرحان (الاردن).

التعليق