تبرئة زوج من جناية الشروع بقتل زوجته الثانية

تم نشره في الجمعة 7 آب / أغسطس 2009. 09:00 صباحاً

حكمت المحكمة

 

عبدالله الربيحات

عمان- لم يكن يعلم الزوج "المتهم" بأن زواجه من اثنتين سيقوده إلى السجن بجناية الشروع بقتل زوجته الثانية.

وتتلخص وقائع القضية، بحسب قرار محكمة الجنايات الكبرى، بأنه وفي حوالي التاسعة صباحا وأثناء تواجد الزوج المتهم مع زوجته الثانية المجني عليها والبالغة من العمر( 22 عاما) وبسبب خلافات متراكمة بينهما قام بوضع مادة "السيانيد" السامة في كأس ماء للمجني عليها بقصد قتلها ففقدت الوعي لتجد نفسها داخل المستشفى.

ومن خلال التحقيق في وقائع الدعوى واستقرائها تبين أن المتهم متزوج من امرأتين تعيشان معه في بيت واحد، وبسبب الخلافات المتكررة التي أشعلتها الزوجة الثانية اثر نقل كلام غير حقيقي عن الأولى، اكتشف كذبها وهددها بالطلاق لتماديها المستمر في إثارة الفتن.

وفي اليوم التالي حضر المتهم إلى المنزل وأخذ الزوجة الثانية إلى المحامي بقصد ترتيب موعد لإتمام معاملة الطلاق مقابل ان تتنازل له عن حقوقها كافة، لكنه توجه بها إلى منزل شقيقه قبل الذهاب إلى المحامي واثناء جلوسهما معا وبحضور شقيقه، دخلت الزوجة إلى الحمام وتناولت مادة كيماوية تستخدم في تنظيف الذهب.

وبعد أن بدت عليها أعراض التسمم من عدم توازن وارتخاء وخروج مادة بيضاء من فمها، قام الزوج وشقيقه بنقلها إلى المستشفى.

وبعد تقديمها شكوى بحق زوجها، مدعية أنه قام بتسميمها بمادة "السيانيد"، طلب مدعي عام الجنايات الكبرى تقريرا طبيا قطعيا، إذ تبين فيما بعد أن الأعراض والعلامات التي ظهرت عليها وبعد الفحص المخبري لم تثبت وجود أية آثار لمادة "السيانيد" داخل جسمها.

ولعدم وجود الدليل القانوني المقنع بحق الزوج، قررت محكمة الجنايات الكبرى براءة المتهم من جناية الشروع بقتل زوجته.

Abdallah.alrbeihat@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لماذا (فاخر)

    الجمعة 7 آب / أغسطس 2009.
    لقد قبلت هذه الزوجة أن تكون زوجة ثانية فلماذا هذه الفتن والأساليب الدنيئة في التخلص من الزوجة الأولى فمن حق الزوج أن يرتبط بأربع فماذا لو فعلها هذا الزوج فماذا كانت ستفعل هذه الزوجة وهل ستقدر على التخلص من الزوجات الثلاث الأخريات نأسف بشدة لما نسمع من أمثال هذه القصص وإذا كان الأمر كذلك فأنا أفضل العزوبية
  • »لماذا (فاخر)

    الجمعة 7 آب / أغسطس 2009.
    لقد قبلت هذه الزوجة أن تكون زوجة ثانية فلماذا هذه الفتن والأساليب الدنيئة في التخلص من الزوجة الأولى فمن حق الزوج أن يرتبط بأربع فماذا لو فعلها هذا الزوج فماذا كانت ستفعل هذه الزوجة وهل ستقدر على التخلص من الزوجات الثلاث الأخريات نأسف بشدة لما نسمع من أمثال هذه القصص وإذا كان الأمر كذلك فأنا أفضل العزوبية