بدء فعاليات معسكر المغامرة والتحدي

تم نشره في الأربعاء 29 تموز / يوليو 2009. 09:00 صباحاً
  • بدء فعاليات معسكر المغامرة والتحدي

 

عمان - الغد - بدأت في كتيبة النشامى (91) / العمليات الخاصة أول من أمس، فعاليات معسكر المغامرة والتحدي الذي يشارك فيه سبعون شابا من محافظة معان وإقليم البتراء ضمن الفئة العمرية 16 – 18 عاما، ويستمر لمدة خمسة أيام.

وقال منسق المعسكر عمر الغويري أن المشاركين خضعوا لتدريبات عسكرية متنوعة شملت الرماية والمسير والإنزال عن الأبراج، وأنه قد تم توفير الاحتياطات اللازمة للتعامل مع الحالات الطارئة في محيط بيت شباب الزرقاء مكان إقامة المشاركين، حيث تم تأهيل البيت صحيا وتوفير سيارة لغايات النقل إلى المستشفى إذا استدعى الأمر.

وأشار المشرف سالم الطورة من محافظة معان أن المشاركين يتميزون بالسلوك الإيجابي والانضباط، وتحققت لهم فائدة كبيرة من خلال تدريبات تعتمد على تحدي الذات وإبراز امكانياتهم واثبات الولاء والانتماء بصورة عملية.

ونوّه المشارك يزن النعيمات من محافظة معان إلى أن التدريبات بالرغم من أنها كانت شاقة إلا أنها أكسبت المشاركين صفات معنوي في اثبات الذات ومجابهة الخوف والجدية، مشيدا بالحياة العسكرية بما تمثله من قيم في حماية الوطن والانظباط والالتزام.

من جهته أثنى المشارك انجاد الهلالي من اقليم البتراء على إقامة المعسكر والتدريبات العالية والمهارات الجديدة التي اكتسبها المشاركون خلال المعسكر وما أتاح لهم من معرفة جهود القوات المسلحة وأدوارها وما تتمتع به من مهنية عالية.

كما انطلقت اول أمس في معسكر الحسين بالسرو فعاليات معسكرات أعوان الدرك لمحافظات الزرقاء والبلقاء ومادبا التي ينظمها المجلس الأعلى للشباب بالشراكة مع المديرية العامة لقوات الدرك وتستمر خمسة ايام.

وتعرض المشاركون إلى وجبات عملية من التدريبات العسكرية تمثلت في الدفاع عن النفس وفك وتركيب الأسلحة وجولات ميدانية على مهام وواجبات قوات الدرك بهدف أحاطتهم وتعريفهم بالدور الكبير الذي تقوم به هذه الأجهزة لحماية امن واستقرار الأردن.

كما تعرض المشاركون بحسب رئيس هيئة الاشراف الدكتور سالم الحراحشة الى محاضرات قدمها متخصصون في مجالات الحماية من خطر آفة المخدرات وواجبات وطبيعة عمل قوات الدرك وإنجازات الهاشميين وتدريبات لياقة بدنية وتدريب جبلي وقفز عن البرج ورماية بمساعدة وإشراف مدربين من الاتحاد الرياضي.

وعبر المشاركون عن فرحتهم وسعادتهم للمشاركة في هذا المعسكر الذي ساعدهم على استعادة حيويتهم البدنية والنفسية ومكنهم من الاطلاع على تجارب قوات الدرك ومهامهم الصعبة، مؤكدين مساندتهم لهذه القوات في مهامها.

وفي بيت شباب العقبة، تواصل معسكر مديرية شباب إربد الذي يشارك فيه 52 شابا من مراكز شباب محافظة إربد، حيث نفذ المشاركون ورشة تحت عنوان "أردن بلا مخدرات" بإشراف الرائد أيمن الهباهبة من إدارة مكافحة المخدرات، واشتملت على معلومات نظرية عن هذه الآفة الخطيرة وأضرارها على الشباب وكيفية محاربتها، إلى جانب معرض خاص حول المخدرات يتضمن نماذج منها وكيفية التعرف عليها وتحديد خطر كل نوع منها، وقام المشاركون أمس بزيارة إلى مؤسسة تدريب مهني العقبة واطلعوا على مرافقها والخدمات التي تقدمها لشباب المحافظة، كما نفذوا يوم عمل تطوعي على شاطئ العقبة، اشتمل على أعمال نظافة وتنسيق للشاطئ.

التعليق