يعيش مع أكثر من مائة كلب تحت سقف واحد

تم نشره في السبت 25 تموز / يوليو 2009. 09:00 صباحاً

 

واشنطن- قضى رجل في أميركا أعواما طويلة مع أكثر من 100 كلب تحت سقف منزل واحد.

وذكرت تقارير إخبارية أول من أمس أن المسؤولين في مدينة ديربورن بولاية ميتشيجان توجهوا إلى منزل الرجل إثر تلقيهم بلاغات من الجيران ليجدوا "كميات هائلة من القمامة تصل إلى السقف بالإضافة إلى عدد لا نهائي من الكلاب".

وتم نقل 104 كلاب من منزل الرجل "56 عاما" وإيداعهم في دار لرعاية الحيوانات.

واضطر العاملون في دار رعاية الحيوانات والهيئة الصحية المحلية في المدينة لارتداء الكمامات أثناء عملهم بسبب الرائحة الكريهة.

وترجح السلطات أن الرجل الذي عاش مع الكلاب يعاني من اضطراب نفسي.

ولم يكتشف الجيران في المنطقة السكنية الراقية مطلقا ما بداخل المنزل حيث لم يكن الرجل يسمح للكلاب بالخروج من المنزل.

ولم يكن أحد من الجيران ليعتقد بوجود هذا الكم الهائل من الكلاب داخل المنزل الذي بدا عاديا للغاية من الخارج حيث كان يهتم الرجل بالعناية بحديقته بشكل دائم.

وبدأ الجيران في الأسابيع الأخيرة من الشكوى من "رائحة كريهة خفيفة" كانت هي الدليل الأول للكشف عما بداخل منزل جارهم.

وقال أحد الجيران "لم أشم في حياتي رائحة كريهة بهذه الدرجة" في إشارة إلى الرائحة التي انبعثت عقب قيام السلطات بفتح منزل الرجل.

التعليق