فيدرر وسيرينا يتقدمان بثقة ويتأهلان إلى الدور الرابع

تم نشره في السبت 27 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً
  • فيدرر وسيرينا يتقدمان بثقة ويتأهلان إلى الدور الرابع

بطولة ويمبلدون للتنس

لندن - واصل السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيا ووصيف بطل الموسم الماضي زحفه نحو الظفر بلقب بطولة ويمبلدون الانجليزية، ثالث البطولات الاربع الكبرى لكرة المضرب، للمرة السادسة في مسيرته وتأهل الى الدور الرابع بفوزه الصعب نسبيا على الالماني فيليب كولشرايبر 6-3 و6-2 و6-7 (5-7) و6-1 أمس الجمعة في الدور الثالث.

وضرب فيدرر بقوة في بداية المباراة فحسم المجموعتين الأولى والثانية بسهولة في 37 و30 دقيقة على التوالي، قبل أن ينتفض الالماني المصنف 32 عالميا ويحسم المجموعة الثالثة لمصلحته في 55 دقيقة بعد شوط فاصل، وهي المرة الاولى التي ينجح خلالها كولشرايبر في الفوز بمجموعة امام فيدرر بعد ان حسم السويسري المباريات الثلاث السابقة مع الالماني من دون أن يخسر أي مجموعة.

لكن انتفاضة كولشرايبر لم تدم طويلا لأن منافسه السويسري عاد ليستلم زمام المبادرة في المجموعة الرابعة وحسمها بسهولة 6-1 في 29 دقيقة بعدما كسر ارسال منافسه للمرة السابعة في المباراة.

ويطمح السويسري المتجدد في الآونة الاخيرة الى استعادة اللقب ورفع عدد مرات الفوز به الى 6 مرات (بعد 2003 و2004 و2005 و2006 و2007)، وتحقيق رقم قياسي جديد في عدد الألقاب الكبيرة الذي يتقاسمه حاليا مع الاميركي بيت سامبراس (14 لقبا)، وإثبات أنه ما يزال ملك الملاعب العشبية.

وتبدو فرصة فيدرر كبيرة في تحقيق ما يصبو اليه رغم تخلفه عن الاستعداد على الملاعب العشبية تحت وطأة نشوة الفوز والانتصار لاول مرة في مسيرته في رولان غاروس الفرنسية، ثاني البطولات الاربع الكبرى، التي تقام على الملاعب الترابية التي يعاني عليها عادة اللاعب السويسري.

وستكون العقبة المقبلة امام فيدرر متمثلة بالسويدي روبن سودرلينغ الثالث عشر الذي تغلب بدوره على الاسباني نيكولاس الماغرو 7-6 (9-7) و6-4 و6-4.

وستكون هذا المواجهة اعادة لنهائي بطولة فلاشينغ ميدوز عندما تغلب فيدرر على سودرلينغ 6-1 و7-6 (7-1) و6-4، مسجلا حينها فوزه العاشر على منافسه السويدي من اصل 10 مواجهات بينهما، وهو يأمل أن يعزز هذه السلسلة لكي يقترب خطوة اضافية من استعادة اللقب الذي ذهب الموسم الماضي لمصلحة غريمه الاسباني رفاييل نادال الذي يغيب عن البطولة بسبب الاصابة.

ولدى السيدات، واصلت الاميركية سيرينا ويليامز الثانية بدورها زحفها وتخلصت من منافستها الايطالية روبرتا فينتشي بسهولة 6-3 و6-4 في ساعة و7 دقائق.

وتعتبر سيرينا بطلة عامي 2002 و2003 مرشحة بقوة للمنافسة على اللقب كما حال شقيقتها الاكبر فينوس، حاملة اللقب 5 مرات (2000 و2001 و2005 و2007 و2008).

وتلتقي سيرينا ويليامز بطلة عامي 2002 و2003 في الدور المقبل السلوفاكية دانييلا هانتوتشوفا التي تغلبت بدورها على اليابانية آي سوغياما 6-4 و6-3.

وستكون هذه المواجهة الثامنة بين سيرينا وهانتوتشوفا وتملك الاولى افضلية واضحة على منافستها لانها تغلبت عليها في ست من اصل المباريات السبع السابقة، اخرها في 2007 خلال الدور ثمن النهائي من بطولة ويمبلدون بالذات وبنتيجة 6-2 و6-7 (2-7) و6-2.

وبلغت الدور الرابع ايضا الروسية يلينا ديمنتييفا الرابعة بفوزها على مواطنتها ريجينا كوليكوفا 6-1 و6-2، وتواجه ديمنتييفا في الدور المقبل السلوفاكية دومينيكا شيبولكوفا الرابعة عشرة او مواطنتها يلينا فيسنينا.

وانسحبت الروسية الاخرى ناديا بتروفا السابعة بسبب الاصابة ما اعطى منافستها الفرنسية فيرجيني رازانو بطاقة الدور الرابع من دون أن تلعب، وهي ستواجه في مباراتها المقلبة مواطنتها ماريو بارتولي الثانية عشرة او الايطالية فرانشيسكا سكيافوني.

وفي أبرز مباريات أول من أمس، بلغ البريطاني اندي موراي المصنف ثالث بفوزه على اللاتفي ارنستس غولبيس 6-2 و7-5 و6-3، ويلتقي موراي في الدور المقبل مع الصربي فيكتور ترويكي او الاسباني دانيال خيمينو ترافر.

وتذكر الاسترالي ليتون هويت الايام الخوالي في بطولة ويمبلدون عندما حقق فوزا كبيرا على الارجنتيني خوان مانويل دل بوترو المصنف خامسا 6-3 و7-5 و7-5 ليبلغ الدور الثالث للمرة التاسعة.

في المقابل، عبرت كل من الاميركية فينوس ويليامز حاملة اللقب خمس مرات والمصنفة ثالثة والروسية دينارا سافينا المصنفة اولى بسهولة.

في المباراة الاولى، سجد هويت الذي تراجع مركزه في التنصيف العالمي بعد خصوعه لعملية جراحية في وركه، على ركبتيه لدى انتهاء المباراة وقال "لم اتغلب على اي لاعب ضمن الخمسة الاوائل عالميا منذ فترة طويلة".

واضاف هويت الفائز باللقب الانجليزي عام 2002 "كنت جاهزا تماما لخوض هذه المباراة، عندما تكون قد خضت مباريات عدة على الملعب الرئيسي من المتوقع ان تسيطر على الضغوطات التي تواجهها، لكني كنت ادرك بان خوان مارتن لاعب قوي جدا".

في المقابل، احتاجت فينوس حاملة اللقب العام الماضي الى ساعة فقط للتخلص من عقبة الاوكرانية كاتيرينا بوندارينكو 6-3 و6-2، في حين تخطت الروسية سفتلانا كوزنتسوفا بطلة رولان غاروس مطلع الشهر الحالي الفرنسية بولين بارمانتييه 6-1 و6-3.

وقالت فينوس : "كل الامور سارت بطريقة رائعة باالنسبة الي في مباراة اليوم، أنا في كامل لياقتي البدنية واريد الاستمرار على هذا النهج".

اما سافينا التي ما تزال تبحث عن اول لقب كبير لها ففازت على البارغويانية روسانا دي لوس ريوس 6-3 و7-5.

وتأهلت الروسية سفتلانا كوزنتسوفا المصنفة خامسة الى الدور الثالث بفوزها على الفرنسية بولين بارمانتييه 6-1 و6-3.

وتلتقي كوزنتسوفا التي توجت في السادس من الشهر الحالي بلقب بطولة رولان غاروس الفرنسية، ثاني البطولات الاربع الكبرى، لتضيفه الى لقب بطولة فلاشينغ ميدوز الاميركية عام 2004، في الدور المقبل الالمانية باتريسيا ماير او الالماني سابين ليزيسكي.

التعليق