المكسيك تبتكر أحذية نسائية تنبعث منها فرمونات لجذب الرجال

تم نشره في الأحد 7 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً

 

المكسيك- من الآن فصاعدا سيعدو الرجال ليخضعوا تحت أقدام سيدات المكسيك بفضل أحذيتهن التي تعمل على تحفيز إفراز الفرمونات، وهي هرمونات تجذب الجنس الآخر، في أجسامهن.

وذكرت الشركة المصنعة للابتكار الجديد في بلدية ليون بولاية جواناخواتو (وسط المكسيك) أنه بمجرد ارتداء هذا النوع من الأحذية يقوم بدوره في إفراز الهرمونات التي تتزايد مع الخطوات.

وقال مدير شركة إمياكو، صاحبة الابتكار ومصنعته جييرمو سانشيث إن هذه الأحذية مبطنة برقائق مثبتة بطريقة استراتيجية بحيث تتصل بالألياف العصبية للقدم وتعمل على تحفيز إفراز الهرمونات.

وتعمل الفرمونات بدورها على تحرر بعض الهرمونات المعينة في المخ والتي من شأنها إدخال الجسم في حالة من الإثارة اللاإرادية.

وتقبل على شراء هذه الأحذية، التي يتراوح سعرها بين 30 و40 يورو، سيدات عاملات تبلغ أعمارهن ما بين( 25 و40 عاما)، وتبحثن عن أحذية تتميز بالكعب المريح خلال فترات العمل مع شعورهن بالجاذبية في الوقت نفسه، على حد قول سانشيث.

وأضاف أن أبحاث الشركة أثبتت أن هذا الحذاء الذي صنعته يعتبر أول ابتكار من هذا النوع في العالم، غير أنه لم يتم ترويجه بعد في الخارج.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ومن خصر المراة تعرف جنسيتها (حسام مطلق)

    الاثنين 8 حزيران / يونيو 2009.
    هنن ناقصات جاذبية؟. جمال المكسيكية حالة خاصة, تناسق الجسم والدماء المشتعلة لا يمكن الا ان تجذب. جهاز مخابرات احدى الدول ارسل لي مرة واحدة على انها مكسيكية, المشكلة ان خصرها لم يكن قياس مكسيكي فلم تمر اللعبة. انصح من يتفننون بالنظر بعمق اكبر لجمال اللاتينيات.
  • »ومن خصر المراة تعرف جنسيتها (حسام مطلق)

    الاثنين 8 حزيران / يونيو 2009.
    هنن ناقصات جاذبية؟. جمال المكسيكية حالة خاصة, تناسق الجسم والدماء المشتعلة لا يمكن الا ان تجذب. جهاز مخابرات احدى الدول ارسل لي مرة واحدة على انها مكسيكية, المشكلة ان خصرها لم يكن قياس مكسيكي فلم تمر اللعبة. انصح من يتفننون بالنظر بعمق اكبر لجمال اللاتينيات.