إجماع على توفير الدعم الحكومة وإلغاء الضريبة على الشركات

تم نشره في الاثنين 1 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً
  • إجماع على توفير الدعم الحكومة وإلغاء الضريبة على الشركات

النادي الأهلي يستضيف ندوة نظرة على واقع الاحتراف في كرة القدم الأردنية

 

محمد عمّار

عمّان – رفع المجتمعون في ندوة "نظرة على واقع الاحتراف في كرة القدم الاردنية"، برقية تهنئة وولاء لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، بمناسبة الذكرى العاشرة لتولي جلالته سلطاته الدستورية.

وأجمع الحضور في الندوة الحوارية التي أقيمت اول من امس في صالة النادي الاهلي، على تحمل الحكومة المسؤولية لتطبيق مبدأ الاحتراف في عالم كرة القدم، او عودة الجميع عن تطبيقه، بعد ان صب في مصلحة اللاعب ضاربا بالاندية واركان اللعبة الآخرين عرض الحائط، بعد تخفيض الدعم المقدم من اتحاد كرة القدم، بالاضافة الى عدم توفر الداعم الرئيسي للاندية الاردنية، خصوصا بعد التشريعات الجديدة التي ستضعها الحكومة بين يدي مجلس النواب، والتي تنص على فرض ضريبة على الشركات، مما يضاعف المسؤوليات على الاندية في سبيل تطبيق الاحتراف وتفعيله.

حمدان .. إعادة النظر بتطبيق الاحتراف

أمين عام المجلس الاعلى للشباب والقائم بأعمال امين عام اللجنة الاولمبية الدكتور ساري حمدان، أكد أن الاحتراف يعني الامتهان، وتطبيق الاحتراف بحاجة الى مضاعفة الكلفة التشغيلية للاندية.

وأضاف حمدان أن أسس الاحتراف تتعامل ببنود رئيسة اهمها توفر البنية التحتية للأندية والتي تتضمن التشريعات من قوانين وانظمة، وتوفير هيئة تحكيم رياضي لحل النزاعات، فيما تتركز البنية الفنية على التدريب والبحث العلمي، وارتكزت البنية المادية على توفير المنشآت الرياضية والتجهيزات الفنية المتطورة والتسويق والاعلام ونشر وتوسيع قاعدة الرياضة.

وأشار حمدان الى أن جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين اول من نادى بتطبيق الاحتراف في المجال الرياضي، من خلال كتب التكليف السامية لرؤساء الحكومات، لذلك أصبح تطليب الاحترف مبدأ استراتيجيا لزيادة الاهتمام بالرياضة والرياضيين نحو التقدم والارتقاء.

وإزاء تطبيق الاحتراف، وما تم تطبيقه على ارض الواقع، فإن حمدان أكد على إعادة النظر في تطبيق الاحتراف، كون بنود الاحتراف لا تتناسب وإمكانيات الاندية حاليا، ويجب تطبيق الاحتراف رويدا رويدا، ولكن حمدان أصر على تطبيق الاحتراف الداخلي.

وعن الموزانة المالية للمجلس الاعلى للشباب قال حمدان: المجلس الاعلى طالب الحكومة بموازنة (45) مليون دينار، الا ان ما تم اقراره (23) مليونا، خمسة منها تذهب للجنة الاولمبية، فيما تتركز المبالغ المتبقية على برامج المجلس الاعلى للشباب من حيث إنشاء المراكز الشبابية وصيانة مدينة الحسين للشباب بالاضافة الى مشاريع رأسمالية وإقامة صالة رياضية متكاملة في مدينة الامير محمد بالزرقاء واخرى في مدينة الحسين للشباب.

هارون .. لا يدافع عن الاحتراف

امين السر العام لاتحاد كرة القدم ايمن هارون أشار بأنه لا يدافع عن قرار الاتحاد بتطبيق الاحتراف، الذي ينعكس إيجابا على مستوى اللاعبين، الا ان نتائجه جاءت عكسية.

واضاف هارون ان اتحاد كرة القدم لا يستطيع تقديم الدعم الكامل للاندية، التي تتحمل المسؤولية في إيجاد موارد دخل اضافية، واشار هارون ان الاتحاد مقصر تجاه الاندية بما وعد به بموضوع معونة الاحتراف.

وأكد هارون أن تنظيم عملية الاحتراف من مسؤولية الاندية، وانه (أي الاحتراف) يجب أن يأخذ منحى إيجابيا، مؤكدا في الوقت ذاته انه ضد تطبيق الاحتراف في كرة القدم خصوصا في الوقت الراهن.

ونوّه هارون الى أن الاتحاد سيقدم دعما ماليا شهريا للاندية المحترفة، قيمته عشرة آلاف دينار شهري اعتبارا من الاول من شهر تموز (يوليو) المقبل ولمدة (8) اشهر، وينتظر الاتحاد حاليا بيع ريع دوري المحترفين للموسم المقبل لمعرفة الدعم المقدم للاندية في الموسم المقبل.

بقاعي .. الاحترف السلوي ناجح

النائب عبدالرحيم بقاعي ونائب رئيس اتحاد كرة السلة سابقا، أشار الى جدوى الاحتراف في عالم كرة السلة الاردنية، رغم انه اطاح بأعرق الاندية الاردنية في هذا الصعيد كالنادي الاهلي والأرثوذكسي، الا انه أوجد اندية جديدة مثل زين والعلوم التطبيقية والارينا.

وقال بقاعي ان تطبيق الاحتراف في كرة السلة اصابة النجاح بنسبة (65%)، مؤكدا أن اتحاد كرة السلة يخطو بثبات نحو التقدم بقوة نحو الاتحادات المتميزة بتطبيق الاحتراف.

شقم.. الوزارة بنيت على تشجيع الرياضة

وزير الرياضة والشباب السابق سعيد شقم قال في حديثه في الندوة ان تقييد اللاعبين تأسس منذ تأسيس وزارة الرياضة عام 1964، وبقيت تعليمات انتقال اللاعبين تصب في مصلحة اللاندية، لعدم وجود نفقات كبيرة كمقدمات عقود والرواتب لعدم تطبيق الاحتراف.

وأضاف أن فلسفة الرياضة تشجع الرياضة من مبدأ الهواية وليس الاحتراف، لان الوزارة مبنية على تشجيع الرياضة، وضمن التوجهات الملكية السامية كان لابد من تعديل الفلسفة وهي تشجيع الرياضة ويسمح للأندية والإداريين والمعالجين والرياضيين بتقاضي الرواتب حيث تم تطبيق الاحتراف.

وأشار شقم أن تطبيق الاحتراف يحتم على اللاعبين مغادرة اماكن وظائفهم، فمنهم موظفون في الأمانة او في القوات المسلحة والامن العام والدفاع المدني، وهذا سيثقل كاهل هذه الاندية، اذن كيف لنا ان نطبق الاحتراف؟.

سليم .. أين صوت الحكومة؟

وأكد رئيس نادي شباب الاردن سليم خير أن الاندية أرغمت على تطبيق الاحتراف، رغم ان بعض الاندية وافقت في البداية ولكن بعد المداولات تقرر تجميد هذا القرار، إلا أن اتحاد كرة القدم أجبرنا على تطبيق الاحتراف ونحن في أسوأ حالاتنا، لذلك على المجلس الاعلى للشباب تعديل القوانين بما يتطابق مع الاحتراف، ووجه خير استفساره لاتحاد كرة القدم عن جدوى اللقاءات مع الحكومة التي لم تسفر عن شيء، وهل هناك أصوات صادرة عن رئاسة الوزراء عن دعم الاندية؟.

وطالب خير بإعادة النظر بالتشريعات حول الاراضي الممنوحة للاندية، لأن الاراضي مدار الحديث مؤجرة من الامانة، وليس للنادي حق في التعامل حتى مع ملعبه، فكيف له بالقيام ببناء منشآت رياضية اخرى على هذه الاراضي؟.

وطالب خير نواب الامة بإيقاف مشروع قانون الضريبة الجديد لانه سيقضي على آخر بارقة أمل بانفراج مستعصيات تقدم الكرة الاردنية وتطبيق الاحتراف، وفي حال توقف الاتحاد عن تقديم الدعم للاندية فالأولى إلغاء الاحتراف.

العدوان .. اللاعب المستفيد من الاحتراف

رئيس النادي الفيصلي بكر العدوان قال أن اللاعب هو المستفيد الوحيد من تطبيق الاحتراف، مطالبا بتشكيل رابطة للاندية المحترفة، وطالب العدوان بتوفير قطع أراض للاندية لإيجاد قاعدة من الجيل الشاب والاشبال بما ينعكس إيجابا على الكرة الاردنية.

سمارة .. إلغاء الاحتراف

رئيس نادي الرمثا عبدالحليم سمارة أشار الى أن تطبيق الاحتراف أرهق صناديق الاندية التي هي بالأصل خاوية، مطالبا أن يدفع تطبيق الاحتراف على 3 سنوات البدء باستيعاب المطلوب من تطبيقه.

سليم.. تقييم الاحتراف

رئيس النادي العربي فايز سليم طالب بتقييم لتطبيق الاحتراف في موسمه الماضي، للخروج بنتيجة مفادها .. هل نجحنا بتطبيق الاحتراف؟.

بزادوغ .. الرؤية قاتمة

رئيس لجنة الحكام السابق في اتحاد كرة القدم محمد بزادوغ قال ان الرؤية قاتمة، وبحاجة الى اهتمام اكبر من الحكومة، وكيفية إيصال صوت الاندية لاصحاب القرار في الحكومة، الاحتراف هي علاقة اللاعب من النادي، ومن الضرورة بمكان توحيد مظلة الرياضة الاردنية، هناك خطوط متوازية حول الاحتراف لن تلتقي ابدا، تطبيق الاحتراف بحاجة الى وعي وإدراك واهمية الشاب الاردني الذي نزرع فيه الولاء والانتماء، يمكننا بعدها من تعديل خط سير الاحتراف.

راكان.. أندية الشمال ضحية

رئيس نادي الكرمل راكان محمود قال ان اندية الشمال كانت ضحية تطبيق الاحتراف خصوصا وان هذه الاندية تعيش حالة من الضيق المادي، وأشار الى ان تطبيق الاحتراف والحديث عنه "كالذي يفسر الماء بعد جهد بالماء"، مؤكدا أن الاحتراف خدم اللاعب ضد النادي، وهذا ما جعل من النادي مصدرا للقلق بدلا من ان يكون مصدرا للراحة.

وأضفى الزملاء الدكتور ماجد عسيلة والدكتور محمد مطاوع والدكتور علي الخطيب ومحمد جميل ابو الطيب وبعض المهتمين في الجانب الرياضي آراء واقتراحات حول الموضوع مدار البحث الذي استمر زهاء الثلاث ساعات، وأدار الندوة الحوارية رئيس القسم الرياضي في الزميلة الرأي سمير جنكات.

التعليق