متطلبات الإنجاز الرياضي العالي

تم نشره في الاثنين 1 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً

 

د. حسن السعود

إن الإنجاز الرياضي العالي وبما أصبح يحظى به من اهتمام متزايد في جميع دول العالم ليعد حصيلة لتداخل العديد من العوامل الفردية (الجسمية والفنية والنفسية والمعرفية) والمجتمعية (الاقتصادية والصحية والتقنية)، ومع أن ذلك الإنجاز قد وصل إلى مستويات كانت مستحيلة في الماضي، إلا أن الجهود العلمية والفنية ما تزال متواصلة للارتقاء بذلك الإنجاز لما له من دور بارز في الحضور العلمي والسياسي لجميع شعوب ودول العالم بما فيه بلدنا العزيز الذي يحدونا الأمل به لتبوأ مكانة مميزة.

لذا أحب أن أضع بين يدي المهتمين من الخبراء والمدربين والرياضيين الأعزاء، خلاصة ما توصلت إليه الأدبيات ذات العلاقة بالمتطلبات والركائز الأساسية التي يستند عليها الإنجاز الرياضي الرفيع، وبما من شأنه أن يجيب على العديد من التساؤلات المرتبطة باستراتيجيات وطرق إدارة التدريب والمنافسات، وصولاً إلى المستوى الذي يطمح إليه الرياضي فالمدرب فالمؤسسة فالوطن، وهذه المتطلبات يمكن تصنيفها على النحو الأتي:

- المتطلبات الخلقية – الوراثية ممثلة بالصفات الجسمية التركيبية كالطول والوزن ونوع الألياف العضلية (الدقة في اختيار الرياضيين في كل لعبة).

- المتطلبات الغذائية ممثلة بكمية ونوعية وتكامل وتوقيت تناول المواد الغذائية الضرورية تبعاً لنوع الإنجاز التخصصي (الدقة في البرامج الغذائية للرياضيين).

- المتطلبات المكتسبة بالتعلم والتدريب المتخصص وتشمل مستوى وطرق الأداء المهاري (إتقان وتنوع طرق الأداء المهاري)، الصفات البدنية المبنية على التكيف الوظيفي المرتبط بالصحة (عصبيا وعضليا وهيكليا ودوريا تنفسيا وتركيبيا) لا سيما في مجال القوة العضلية والتحمل العضلي والمرونة والتحمل الدوري التنفسي والتركيب الجسمي المعتدل (إعداد بدني متخصص)، الصفات الحركية المبنية على التكيف الوظيفي المرتبط بالإنجاز المهاري (عصبياً) لا سيما صفات السرعة والدقة والرشاقة والتوافق والتوازن (الإعداد الحركي المتكامل تخصصياً)، الذكاء الخططي الميداني ممثلا بالخطط الفردية والجماعية الدفاعية والهجومية (الإعداد الخططي الفاعل)، الخلفية المعرفية ذات العلاقة بالإنجاز التخصصي كالقانون والمعرفة النظرية بقواعد اللعبة ... الخ.

- المتطلبات النفسية ممثلة بالعمليات الذهنية والنضج الانفعالي والدافعية والحس الجماعي (الإعداد النفسي المتقدم).

وعليه وفي حال تم تحقيق جميع المتطلبات والمرتكزات الأساسية بشكل ممنهج وعلمي فسوف يؤدي ذلك إلى نتائج فعالة مؤداها الارتقاء بالإنجاز الرياضي وللحديث بقية.

hassan.alsaud@alghad.jo

التعليق