اندلاع أحداث شغب إثر قرار تأجيل انتخابات نادي معان لمدة أسبوعين

تم نشره في الجمعة 8 أيار / مايو 2009. 10:00 صباحاً
  • اندلاع أحداث شغب إثر قرار تأجيل انتخابات نادي معان لمدة أسبوعين

أحمد الرواشدة

معان - وقعت احداث شغب في نادي معان يوم اول من امس، اثر قرار اللجنة المشرفة على انتخابات النادي بتأجيل الانتخابات لمدة اسبوعين، حيث اقتحمت مجموعة من الاشخاص باب الصالة التي شهدت اجراء الانتخابات وقاموا بخلعه وتكسير صناديق الاقتراع وعدد من المقاعد والطاولات.

وقال مدير شباب معان محمد النوافلة في حديث لـ"الغد"، ان المديرية قامت بتشكيل اربع لجان للاشراف على عملية الانتخابات وتنظيمها، حيث بدأ حصر النصاب القانوني في الموعد المحدد في الساعة الخامسة من مساء يوم الثلاثاء الماضي، وعند انتهاء المدة المحددة، تبين ان عدد الحضور من الهيئة العامة لم يتجاوز 300 عضو عامل، علما بأن النصاب القانوني يحتاج الى حضور 463 عضوا من اعضاء الهيئة العامة، وبناء عليه تم تأجيل الانتخابات لمدة اسبوعين لتجرى يوم الثلاثاء 19 ايار (مايو) الحالي.

وأدى قرار التأجيل لاقتحام اعضاء الهيئة العامة والمتواجدين في صالة الامير رعد بن زيد لذوي الاحتياجات الخاصة وهي مكان الاقتراع، الى تكسير ابواب الصالة، اضافة الى صناديق الاقتراع وسط فوضى عارمة، ما ادى الى تدخل رجال الامن العام والعقلاء لتطويق الموقف.

وقال احد المراقبين إن عملية التحطيم جاءت مفتعلة لقلب موازين سير العملية الانتخابية بعيدا عن الشفافية والمنافسة الشريفة، وألقى باللائمة على اللجنة المشرفة على سير العملية الانتخابية والأجهزة الأمنية، والتي كان من المفترض أن تتواجد بصورة مكثفة لضبط العملية الانتخابية.

يذكر ان الانتخابات الإدارية للنادي اصبحت الشغل الشاغل لأعضاء الجمعية العمومية وأنصار النادي، حيث بدأت منذ أسابيع وقبل موعد الانتخابات الذي كان من المفترض ان تجري في الخامس من ايار (مايو) الحالي تدب في الأوصال، لا سيما وأن مشاورات عديدة لغاية الآن وحتى بعد تأجيل الموعد وجلسات موصولة خلف الكواليس تسعى جاهدة لجمع الأطراف وتزكية رئيس وأعضاء المجلس بعيداً عن الانتخابات تفادياً لوقوع اعمال شغب من جديد، وقد جرت خلال الأيام المنصرمة ولساعات منتصف الليل مساعٍ فعلية لجمع الأطراف من المرشحين للتنازل أو الانسحاب، وبذل من خلالها وجهاء المدينة جهودا كبيرة، إلا إنها لم تجنِ ثماراً بعد.

وحسب رئيس النادي الحالي ماجد الخوالدة، فإن اربعة رؤساء يتنافسون على منصب الرئيس، اثنان كانا شكلا كتلتين وهما علي الطبيري وأيمن سقا الله، الى جانب المستقلين اكرم عطا الله ولؤي فرج، اضافة الى الاعضاء فراس المغربي، سمير الخوالدة، خليل الامامي، هاشم البحري، فادي الزيادنة، محمد كريشان، زياد العقايلة، عبد الله الشليخ، محمد الخوالدة، عاكف البزايعة، صخر كريشان، عامر العقايلة، موسى عبد الغني، محمد لافي كريشان، ابراهيم العقايلة.

يذكر ان عدد اعضاء الهيئة العامة لنادي معان المسددين لاشتراكاتهم يبلغ 924 عضوا، وترشح للرئاسة اربعة اشخاص ولعضوية المجلس 17 عضوا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الانتخابات مصخرة (محمد بركات)

    الجمعة 8 أيار / مايو 2009.
    الاحداث كانت مفتعلة لقلب موازيهن الانتخابات ، ولكن على الجميع الان الاتفاق من اجل تزكية رئيس وعضوا وان وقعت الانتخابات مرة اخرى سوف تصبح مصخرة اكثر من الاول اي انه سيقع صدامات بين المرشحين في الانتخابات الطاحنة
  • »على مين الحق؟ (خالد السباعي)

    الجمعة 8 أيار / مايو 2009.
    أحياناً لا الوم الناس في هكذا حالات بسبب عقم القوانين وعدم تعريف الناس بها لتهيئة انفسهم لنتيجة تطبيق هذه القوانين ، والمشكلة اذا احس المواطن بأن هنالك مؤامرة والتفاف على القانون!!
    بسيطة ! ما يصير شيء الاّ على قد خاطركم ، المهم شو بدو يساوي نتائج نادي معان مستقبلاَ؟؟؟؟
  • »الانتخابات مصخرة (محمد بركات)

    الجمعة 8 أيار / مايو 2009.
    الاحداث كانت مفتعلة لقلب موازيهن الانتخابات ، ولكن على الجميع الان الاتفاق من اجل تزكية رئيس وعضوا وان وقعت الانتخابات مرة اخرى سوف تصبح مصخرة اكثر من الاول اي انه سيقع صدامات بين المرشحين في الانتخابات الطاحنة
  • »على مين الحق؟ (خالد السباعي)

    الجمعة 8 أيار / مايو 2009.
    أحياناً لا الوم الناس في هكذا حالات بسبب عقم القوانين وعدم تعريف الناس بها لتهيئة انفسهم لنتيجة تطبيق هذه القوانين ، والمشكلة اذا احس المواطن بأن هنالك مؤامرة والتفاف على القانون!!
    بسيطة ! ما يصير شيء الاّ على قد خاطركم ، المهم شو بدو يساوي نتائج نادي معان مستقبلاَ؟؟؟؟