إطلاق مشروع "موسوعة عمان" التوثيقي في إطار احتفالات أمانة عمان بمؤيتها

تم نشره في الأربعاء 6 أيار / مايو 2009. 10:00 صباحاً

 

إسراء الردايدة

عمان - أكد نائب أمين عمان المهندس عامر البشير على الأهمية التي يحملها مشروع "موسوعة عمان الثقافية" الذي تشرف عليه أمانة عمان الكبرى ضمن عدد من المشاريع الثقافية المخصصة للاحتفال بمئوية  أمانة عمان الكبرى.

وبيّن خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في قاعة الأمانة في رأس العين، أن إطلاق الموسوعة التوثيقية يهدف إلى توثيق مدينة عمان بمفهوم شمولي لتكون مرجعاً يوفر المعلومات اللازمة في حقول معرفية متعددة.

وأشار إلى أن حزمة المشاريع الثقافية المخصصة لاحتفالية مئوية عمان تحمل في طياتها العديد من الملتقيات الإبداعية العربية في مجال الرواية والشعر والقصة القصيرة والنقد الأدبي، وثلاثة معارض: معرض مائة فنان، ومعرض صور عمان القديمة، ومعرض مائة صورة وصورة بالتعاون مع رابطة الفنانين التشكليين الأردنيين، وجمعية التصوير الأردنية.

ولفت البشير إلى المحاور الأربعة الرئيسية التي تشتمل الموسوعة وهي محور الاجتماع والتاريخ والتراجم ويشرف عليه د.هند أبو الشعر ومحور الأنثر - اركيولوجي والجغرافي والبيئي ويشرف عليه د.سلطان المعاني.

وكان د.سلطان المعاني بيّن خلال المؤتمر أن الموسوعة تحتاج إلى كثير من الشهادات الحية ذات المصدر الموثوق إضافة إلى الرجوع إلى المصادر الدقيقة من مختلف الجهات الاجتماعية والتاريخية والصور القديمة التي تصور العديد من المراحل العمانية الحياتية المختلفة.

وذكر أن هذا النوع من عمليات التوثيق يتطلب إجراء العديد من الأبحاث العلمية والدراسات الميدانية لافتاً إلى أن المصادر المستخدمة تتنوع بين معلومات ومقابلات وصور.

ويشرف على محور الاقتصاد والسياسة والعلوم د. خالد الزعبي ومحور الأداب والفنون الجميلة د. خليل الشيخ من خلال فريق متخصص يساعد المشرفين على المحاور الأربعة المختلفة.

ولفت البشير إلى المدة التي من المتوقع أن يستغرقها مشروع الموسوعة العمانية وهي عامان كاملان لتخرج على شكل كتاب ورقي ذي أجزاء متعددة متضمنة مفردات عمانية إضافة إلى نسخة إلكترونية منها التي من الممكن أن تعتمد أسلوب دائرة المعارف الإسلامية أو أسلوب الموسوعة البريطانية العالمية في طريقة التوثيق.

وأضاف أنه من المتوقع أن تحمل الموسوعة على الموقع الإلكتروني الخاص بأمانة عمان باللغتين العربية والإنجليزية بنسخة تجريبية تستقبل تغذية راجعة من المتخصصين والمواطنين على أن تعتمد نسخة نهائية  ورقية وإلكترونية بعد إعادة تحريرها.

وأشادت د.هند أبو الشعر بجهود الدائرة الثقافية في الأمانة التي نتج عنها إطلاق مشروع الموسوعة العمانية التوثيقي الذي بدأته الدائرة متعاونة مع أصحاب الفكر والإبداع.

وأشارت إلى أن جميع الأسماء التي تعرف بها مدينة عمان ومنها ربة عمون وفيلادلفيا ومدينة المياه تعبر عن غنى الحضارة المسكونة فيها لافتة إلى أن العديد من الكتب غطت التاريخ العماني بطريقة متميزة.

ولفتت إلى الجهود المبذولة من قبل الدائرة الثقافية في الأمانة في توفير مراجع ذات منهجية عالية والتي باتت تشكل مصادر مأمونة لدى الباحثين والطلبة والمهتمين.

وذكرت أن كتاب "عمان عبر العصور" الموثق باللغتين العربية والإنجليزية تميّز بتوثيق مدينة عمان بالنص التاريخي المختصر والملون بالصور التي توثق موجودات متحف عمان.

واعتبرت أبو الشعر أن مشروع الموسوعة العمانية التوثيقي يشكل حركة وعي فكري تستفيد من الخبرات الأردنية والأدبية والتاريخية مستعينة بكافة الخبراء من المجالات المختلفة التي تعنى بتاريخ عمان بدءاً من الشهادات الحية الموثقة الرواد في مدينة عمان خصوصاً الأماكن والشخصيات التي كان لها أثر واضح في تاريخ المدينة.

من جهته صرح مدير الدائرة الثقافية في الأمانة عبدالله رضوان أن الأمانة ستطلق فعاليات الملتقى الثاني ضمن احتفالية الأمانة بمئوية عمان وهو ملتقى عمان للشعر العربي بمشاركة أردنية عربية يوم الأحد المقبل في مركز الحسين الثقافي الساعة العاشرة صباحاً.

ويعقد الملتقى على مدى أيام أربعة يناقش في جلساته العديد من المحاور وهي الشعر وتحولات المرحلة ومستقبل الشعر العربي الحديث ودور المكان في الشعر إضافة إلى أهمية توظيف المكان وآلياته في الشعر العربي الحديث.

وتتناول محاور الجلسات أيضاً حضور عمان في الشعر العربي وتجربة  الشعراء إضافة إلى مناقشة أزمة الشاعر والقارئ والأنواع الشعرية.

ويقام على هامش الجلسات أمسيات شعرية وتوقيع عدد من الإصدارات الحديثة للدائرة الثقافية الشعرية وقراءات شعرية وأمسية شعر أردنية.

التعليق