مهرجان الخليج السينمائي الدولي في دبي يكرم ثلاثة من كبار صانعي الأفلام

تم نشره في الأحد 29 آذار / مارس 2009. 10:00 صباحاً

 

دبي- أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان الخليج السينمائي أمس أن دورتها الجديدة ستقام في الفترة من التاسع إلى 15 نيسان (إبريل) المقبل بإمارة دبي.

وقال مسعود أمر الله مدير المهرجان للصحافيين إن الدورة ستعرض أفلاما من داخل وخارج منطقة الخليج، وستتاح الفرصة أمام الجمهور لمشاهدة كافة الأفلام مجانا.

وأعلن أنه سيتم تكريم أعلام من السينما الخليجية، منهم المخرج والمنتج الكويتي المعروف دوليا خالد الصديق، والكاتب الإماراتي عبد الرحمن صالح، والمخرج البحريني العريق خليفة شاهين، تقديرا لمساهماتهم البارزة في تطوير صناعة السينما في منطقة الخليج.

وأضاف: "معظم النشاط الذي نشهده اليوم في قطاع السينما الخليجية يعود إلى جهود الشخصيات الثلاث التي يكرمها المهرجان هذا العام، ونحن بهذا التكريم نعبر لهم عن تقديرنا الكبير لما قدموه من عطاء كبير للسينما الخليجية". وتابع "لا شك أن حضور ومشاركة هؤلاء الأعلام سيمثل مصدر إلهام وتحفيز للجيل الشاب من السينمائيين في منطقة الخليج الذين يواصلون هذه المسيرة التي بدأها روادنا منذ أكثر من ثلاثين عاما".

وأشار إلى أن خالد صديق أخرج أول فيلم روائي كويتي طويل بعنوان "بس يا بحر"، الذي يرصد حياة صيادي اللؤلؤ في مرحلة ما قبل النفط بمنطقة الخليج، ودار حول هذا الفيلم جدل واسع بسبب نقده الشديد للمعايير الاجتماعية في الكويت، وحاز على جوائز عالمية كثيرة، وما يزال الفيلم يعيش في ذاكرة السينما في العالم.

كما فاز فيلمه الثاني "عرس الزين" المقتبس عن رواية الكاتب السوداني الراحل الطيب صالح، بجائزة في مهرجان كان لعام 1976، ويترأس الصديق حاليا جمعية الخليج السينمائية، التي تأسست في العام 2000 لدعم وتشجيع صناعة السينما الخليجية.

والكاتب الإماراتي عبد الرحمن صالح قام خلال حياته المهنية بدور فعال في تعزيز الثقافة السينمائية في المنطقة، وقد تولى منصب مدير المركز الثقافي التابع لحكومة الشارقة، ومدير المراكز الثقافية بالإمارات.

وتحولت كتاباته إلى مسلسلات تلفزيونية، إضافة إلى عدة مسرحيات، من بينها "دوائر الخرس" و"القصة التي لم تسردها شهرزاد"، التي عرضت خلال المهرجان المسرحي الأول لدول مجلس التعاون الخليجي.

أما المصور والمخرج البحريني خليفة شاهين، فهو أول مخرج خليجي يؤسس شركة إنتاج، ويعد فيلمه "مرح في كل لبنان" (1971) نقطة تحول في مسيرته السينمائية. ومثل شاهين مملكة البحرين في العديد من المهرجانات السينمائية الدولية، وحاز على جوائز عديدة، من بينها جائزة أفضل فيلم وثائقي من رئيس وزراء الهند عن فيلم "صور جزيرة".

التعليق