ليبرون يتفوق على هاورد وايغوادالا يغرق ليكرز في الرمق الاخير

تم نشره في الخميس 19 آذار / مارس 2009. 09:00 صباحاً
  • ليبرون يتفوق على هاورد وايغوادالا يغرق ليكرز في الرمق الاخير

NBA

 

واشنطن  - قاد "الملك" ليبرون جيمس كليفلاند كافالييرز للفوز على ضيفه اورلاندو ماجيك 97-93 اول من امس الثلاثاء، ضمن الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة، في مباراة تفوق فيها على دوايت هاورد احد ابرز منافسيه للحصول على جائزة افضل لاعب لهذا الموسم.

وسجل ليبرون 43 نقطة (بينها 4 ثلاثيات) والتقط 12 كرة مرتدة ومرر 8 كرات حاسمة، ليقلب تأخر فريقه 92-93 في الثواني الاخيرة، الى فوز كبير حمل الرقم 54 مقابل 13 خسارة هذا الموسم.

وقال جيمس، الذي سجل ثلاثية قاتلة قبل 47 ثانية على نهاية الوقت اتبعها برميتين حرتين قبل 8.7 ثواني على النهاية، كانت الاخيرة من بين 15 نقطة سجلها في الربع الاخير: "ان تسدد من خارج القوس وانت متأخر بفارق نقطة واحدة، ربما لا يجرؤ كثيرون على فعل ذلك، لكن انا من بين اولئك... ربما سنشاهدهم مجددا (اورلاندو) في البلاي اوف".

واشتعلت الاجواء بعد ثلاثية جيمس، اذ احتسب الحكم مخالفة "3 ثوان" على هاورد، فثارت حفيظة المدرب ستان فان غاندي.

وسجل هاورد 13 نقطة و15 متابعة و 6 صدات دفاعية لاورلاندو، الذي كان قد فاز في اخر سبع مواجهات من اصل تسع امام كليفلاند. وأضاف للخاسر رافر الستون 23 نقطة وكورتني لي 19 نقطة، في حين كان الموزع مو ويليامس الافضل في كليفلاند بعد ليبرون اذ سجل 21 نقطة بينها 3 ثلاثيات.

وقال جيمس للصحافيين بعد الفوز "لا يمكنك التراجع بينما الادوار الاقصائية على الابواب. اورلاندو ماجيك فريق جيد وربما نقابله في الادوار الاقصائية."

وقال ستان فان جوندي مدرب اورلاندو عن جيمس "لا ادري ان كانت هناك اجابة لكيفية التصدي له."

وشهد ملعب "ستيبلز سنتر" في لوس انجليس حماسة رهيبة في اللحظات الاخيرة، من مواجهة لوس انجليس ليكرز متصدر مجموعة الهادي وضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز.

فبعد تقدم ليكرز ب14 نقطة في الربع الاخير، قاد اندريه ايغوادالا الضيوف وسجل لهم 25 نقطة بينها ثلاثية قاتلة في الرمق الاخير أمنت الفوز لفيلادلفيا 94-93.

ولم يتمكن نجم ليكرز كوبي براينت من تسجيل اكثر من 11 نقطة، لكثرة خروجه بسبب الاخطاء، بينها ثلاثية ثمينة قبل 6.6 ثواني على نهاية المباراة وضعت فريقه في المقدمة 93-91، قبل تدخل ايغوادالا القاتل، اذ أسكت جماهير الملعب التي كانت تغني لكوبي براينت "أم في بي" أي افضل لاعب في البطولة.

وعن سلة الفوز، قال المدرب الموقت طوني ديليو: "أعطينا التعليمات بافساح المجال لاندريه بالاتجاه نحو السلة او التسديد من الخارج، فكان خياره التسديد والفوز، وتمكن من فعلها. انه الانتصار الابرز لنا هذا الموسم".

واضاف لفيلادلفيا الذي حقق فوزه الرابع على التوالي، البديل لو ويليامس 18 نقطة (بينها 3 ثلاثيات) وتاديوس يونغ 14 نقطة و7 مرتدات.

ومن جهة ليكرز، الذي خسر صدارة الفرق لحساب كليفلاند وتعرض لخسارته الاولى على ارضه منذ 27 كانون الثاني/يناير الماضي، كان الاسباني باو غاسول الافضل مع 25 نقطة و8 متابعات و6 تمريرات حاسمة، تلاه تريفور اريزا مع 16 نقطة ولامار اودوم برصيد 14 نقطة و11 متابعة.

وتألق الفرنسي طوني باركر في ظل اصابة بعض زملائه، فقاد سان انطونيو سبيرز متصدر مجموعة الجنوب الغربي للفوز على ضيفه مينيسوتا تمبروولفز 93-86، اذ سجل 24 نقطة ومرر 6 كرات حاسمة.

ولعب سبيرز المباراة بدون نجمه الاول تيم دانكان الذي يعاني التهابا في اربطة ركبته، والارجنتيني مانو جينوبيلي لاصابته في ساقه، فلعب المخضرم كورت توماس (37 عاما) تحت السلة وسجل 10 نقاط والتقط 10 مرتدات.

واضاف روجر مايسون 15 نقطة لسبيرز، في حين سجل الروكي كيفن لو 17 نقطة للخاسر والتقط 19 متابعة مسجلا افضل رقم له هذا الموسم.

وحقق شيكاغو بولز فوزا هاما على ضيفه بوسطن سلتيكس حامل اللقب 127-121، في مباراة تألق فيها جون سالمونز مسجلا 38 نقطة للفائز، مقابل 37 لبول بيرس في صفوف الخاسر.

وأضاف براد ميلر 21 نقطة وتيم توماس 18 نقطة لشيكاغو الذي حقق فوزه الحادي والثلاثين مقابل 37 خسارة، فتقدم على ميلووكي في الصراع على بطاقات البلاي اوف ضمن المنطقة الشرقية.

ورأى مدرب بولز فيني دل نيغرو "اننا في سباق نحو الادوار النهائية. على الشباب ان يردوا على اية فرصة سانحة لهم".

ومن جهة بوسطن كان راجون روندو ثاني افضل مسجل بعد بيرس اذ حقق 26 نقطة و10 تمريرات حاسمة مقابل 17 نقطة لراي الن و14 نقطة و10 متابعات لكندريك بركنز.

وفي باقي المباريات، فاز اتلانتا هوكس على ساكرامنتو كينغز 119-97، ودالاس مافريكس على ديترويت بيستونز 103-101، وغولدن ستايت ووريرز على لوس انجليس كليبرز 127-120، ويوتا جاز على واشنطن ويزاردز 103-83.

اصابة لاندري لاعب هيوستون في حادث اطلاق نار

قال نادي هيوستون روكتس الذي ينافس في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين في بيان إن لاعبه كارل لاندري اصيب في ساقه امس الثلاثاء جراء حادث اطلاق نار ومن المتوقع ان يغيب عن اللعب بين اسبوع وثلاثة اسابيع.

وصرح كيسي سميث المتحدث باسم شرطة هيوستون بان لاندري وامرأة كانا يستقلان سيارة اللاعب نحو الساعة 0730 بتوقيت جرينتش حينما ارتطمت بها سيارة أخرى.

وقال سميث إن رجلين نزلا من هذه السيارة وواجها لاندري. واطلق احد الرجلين النار مرتين على اللاعب البالغ عمره 25 عاما. ولم تصب المرأة التي كانت بصحبة لاندري بسوء.

وقال داريل موري المدير العام لهيوستون روكتس في بيان "حصل كارل على العلاج وغادر مركز هيرمان تكساس الطبي التذكاري. اصيب كارل بجرح سطحي في ربلة الساق اليسرى واصيب ايضا في احد اصابع يده اليسرى."

واضاف "نتوقع ان يتعافى بشكل كامل ويعود للعب في غضون فترة تتراوح بين اسبوع وثلاثة اسابيع."

وانضم لاندري الى روكتس الموسم الماضي وخاض مباراة يوم الاثنين فاز فيها فريقه على نيو اورليانز هورنتس.

التعليق