الحكم بسجن رئيس لاتسيو الايطالي لمدة عامين

تم نشره في الخميس 5 آذار / مارس 2009. 10:00 صباحاً

ميلانو - قضت محكمة ايطالية يوم اول من امس الثلاثاء بسجن كلاوديو لوتيتو رئيس نادي لاتسيو الايطالي لمدة عامين بسبب التلاعب في بورصة الاوراق المالية وعدم الكشف عن حجم حصته في اسهم النادي.

ودفع الادعاء في ميلانو بأنه عندما اشترى قطب صناعة البناء روبرتو ميزاروما نسبة 14.6 في المئة من اسهم لاتسيو في الثلاثين من يونيو حزيران 2005 فانه اشترى فعليا تلك الاسهم بالنيابة عن لوتيتو.

واشار الادعاء الى ان لوتيتو الذي ساعد في انقاذ لاتسيو من الانهيار المالي عندما اشترى النادي الذي ينتمي لمدينة روما عام 2004 لم يكشف عن انه يقف وراء شراء الحصة الاضافية لان هذا كان سيجبره على ان يقدم عرضا لشراء كافة اسهم النادي.

وتم توقيع عقوبة السجن 20 شهرا على ميزاروما وغرامة 55 الف يورو (69560 دولارا). وتم تغريم لوتيتو مبلغ 65 الف يورو اضافة الى عقوبة السجن.

ولا يبدأ تنفيذ فترات العقوبة الاولى في ايطاليا حتى يتم الانتهاء من اجراءات الاستئناف. وذكرت مصادر قضائية ان لوتيتو وميزاروما من غير المتوقع ان يقضيان عقوبة السجن بسبب عفو صادر من الحكومة عام 2006.

التعليق