عميد شؤون الطلبة في الجامعة الهاشمية يلتقي الطلبة الوافدين

تم نشره في السبت 28 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً

عمان - الغد - التقى عميد شؤون الطلبة الدكتور حازم النهار الطلبة الوافدين في الجامعة بقاعة البتراء في العمادة.

ويأتي اللقاء ضمن سلسلة لقاءات تعقدها الجامعة مع طلبتها لفتح باب الحوار والمناقشة، والوقوف على احتياجاتهم وطلباتهم والمساهمة في حل التحديات التي تواجههم.

وأكد الدكتور النهار على أهمية المشاركة الفاعلة للطلبة الوافدين في كافة النشاطات اللامنهجية العديدة التي تنظمها العمادة سواء أكانت نشاطات ثقافية أو فينة أو رياضية أو سياحية وغيرها من الفعاليات.

ودعا الطلبة لتنظيم الفعاليات الخاصة بهم وببلدانهم كالأيام الثقافية والنشاطات الرياضية، التي تساهم في اندماج الطلبة الوافدين وتفاعلهم مع الجسم الطلابي.

وأكد على استعداد الجامعة لتوفير الخدمات والمستلزمات التي يحتاجها الطلبة الوافدون وتقديم التسهيلات التي يحتاجونها سواء داخل الحرم الجامعي أو خارجه وبالتعاون مع الجهات المختصة.

وشدد النهار على أن الأردن دوما كان بيت العرب الدافئ والأمين، وأن الأردن كان على الدوام مؤمنا بالحوار والاعتدال والوسطية واحترام كافة الشعوب، مؤكداً أن للطلبة الوافدين في الجامعة الهاشمية مكانة خاصة كونهم ضيوف الأردن الذي يفخر ويعتز دوما بضيوفه.

وأشار إلى الرعاية والاهتمام من الجامعة من خلال إنشاء مكتب يعنى بأمورهم، مضيفا بأن الجامعة تسعى دوما لتقدم لهم العديد من البرامج السياحية التي تعرفهم بالأردن وما يحتويه من كنوز حضارية وتراثية، ومناطق سياحية متميزة.

وأضاف أن مكتب الطلبة الوافدين يقدم خدماته المختلفة إلى ما يزيد على (800) طالب وافد من حوالي (30) جنسيات عربية وأجنبية مختلفة.

من جانبهم عبر الطلبة الوافدون عن شكرهم لإدارة الجامعة وعمادة شؤون الطلبة على الخدمات التي يقدمونها للطلبة الوافدين، مشيرين إلى أن الجامعة لم تبخل يوما في الاستماع إلى همومهم ومشاكلهم وإحاطتها بالاهتمام والرعاية.

التعليق