أبوظبي تترجم ديوانا للشاعر أثيلبرت ميلر وتستضيفه في معرض الكتاب

تم نشره في الثلاثاء 3 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً

أبوظبي- أعلنت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث أنها انتهت من ترجمة ديوان للشاعر الأميركي البارز إي.أثيلبرت ميلر، بعنوان "في الليل كلنا شعراء سود".

وأعلنت الهيئة أنها ستستضيف ميلر في أمسية شعرية على هامش معرض ابوظبي للكتاب الشهر المقبل، احتفاء بديوانه الذي ترجمه إلى العربية المترجم وصال العلاق.

ومن المقرر أن يلقي الشاعر الأميركي عددا كبيرا من قصائده لجمهور أبوظبي، مصحوبة بترجمة فورية للغة العربية.

ونقل بيان صحفي للهيئة عن ميلر قوله "إن زياراتي إلى الشرق الأوسط لعبت دورا هاما في تطوري كأديب وكاتب ذي مبادئ".

وأضاف "أنا متحمس لمبادرة ترجمة قصائدي إلى العربية، إذ تشعرني بالارتباط والتواصل مع إقليم يقيم الشعر ويقدره أشد التقدير، نحن نحيا في عالم مليء بالحدود والحواجز، ويمكن لقصيدة جيدة أن تكون نافذة تتيح للمرء الإطلاع على تجارب جديدة، عندما تصل الكلمات إلى القلب، فكل شيء ممكن تحقيقه".

ويعتبر ميلر من ابرز الشعراء الأمريكيين في وقتنا الراهن، وكان لشعره تأثير كبير على العديد من الشعراء الشباب والحركات الأدبية المعاصرة، وله عدة دواوين شعرية منها (كيف ننام في الليالي التي تخلو من الحب ، أول الضوء، أين قصائد الحب المهداة إلى الطغاة، همسات وأسرار ووعود).

وحاز ميلر على جوائز أدبية عدة، ومنح شهادة دكتوراه فخرية في الأدب من جامعة أموري أند هنري، ويشغل حاليا منصب رئيس مجلس إدارة معهد دراسات السياسات.

التعليق