طيار نهر هدسون يلقى استقبال الأبطال في كاليفورنيا

تم نشره في الاثنين 26 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً

لوس انجليس- ذكرت تقارير إعلامية أن قائد الطائرة، الذي كان لسرعة بديهته ومهارته الدور الأكبر في إنقاذ أرواح 155 راكبا عندما هبط اضطراريا على نهر متجمد في نيويورك، عاد إلى منزله بدانفيل في ولاية كاليفورنيا حيث استقبل استقبال الأبطال.

وأدلى الكابتن تشيزلي ''سولي'' سولينبرجر الثالث '58 عاما' قائد الطائرة التابعة لشركة "يو أس إير وايز" ببعض الكلمات للآلاف الذين تجمعوا في منطقة "تاون جرين".

ونقلت صحيفة "لوس أنجليس تايمز" عن سولينبرجر القول "أعرف أنني أستطيع التحدث نيابة عن جميع أفراد الطاقم عندما أقول لكم إننا كنا ببساطة نؤدي المهام التي تدربنا على فعلها.. شكرا لكم".

وكان الهبوط الاضطراري الذي تم في 15 كانون الثاني(يناير) الحالي على نهر هدسون جاء بعد دقائق من إقلاع الطائرة من مطار لاجوارديا

وأشار سولينبرجر إلى أن الطائرة اصطدمت بسرب من البجع وأن المحققين أكدوا العثور على ريشة ومادة عضوية في جناح ومحرك الطائرة.

التعليق