إقبال كبير على الجناح الأردني في معرض القاهرة الدولي للكتاب

تم نشره في الجمعة 23 كانون الثاني / يناير 2009. 09:00 صباحاً

 

القاهرة- شهد الجناح الاردني في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الحادية والأربعين، إقبالا كبيرا في اليوم الأول من افتتاحه أمام الجمهور.

وقال عضو اتحاد الناشرين الاردنيين الدكتور فاروق مجدلاوي  إن المعرض الذي يشارك فيه 765 ناشرا يمثلون 27 دولة منها 16 دولة عربية، بدا حزينا وظهر واضحا على وجوه المثقفين والمفكرين والجمهور الذين يتجولون في أجنحة المعرض وذلك نتيجة العدوان الاسرائيلي على غزة.

وأضاف أن البرنامج الثقافي لم يكن بالمستوى المتقدم كما كان في السنوات السابقة، حيث اقتصر على ندوات تتحدث عن المؤسسات الثقافية المصرية، ولم يشمل أي جانب يتعلق بالثقافة العربية، سوى الندوات المصاحبة للجناح الخاص بالقدس.

وأشار إلى أن الجناح الأردني يضم أكثر من خمسة آلاف عنوان لمبدعين أردنيين من شعراء وكتاب وروائيين ومفكرين، ومنشورات أخرى بمشاركة أربعين دار نشر أردنية.

وقال المجدلاوي إن الكتاب الاردني يعتبر في مرتبة متقدمة في عالم النشر، وهو من بين أول ثلاث دول في العالم من حيث الجودة وخاصة الكتاب الأكاديمي وكتب الاطفال.

وخصص معرض القاهرة الدولي هذا العام جناحا خاصا للقدس بمناسبة إعلانها عاصمة للثقافة العربية لعام 2009، يشتمل على معروضات وكتب عن المدينة المقدسة، إضافة إلى برنامج ثقافي يتضمن ندوات حول "مكانة القدس في الأدب" و"القدس بين الآثار" و"تاريخ المدينة" و"القدس ومكانتها في الفنون التشكيلية" و"القدس في السينما"، إضافة الى ندوة عن الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش.

وأكد أن اتحاد الناشرين الأردنيين سيقدم مقترحا لاتحاد الناشرين العرب في اجتماعه غدا السبت لتنظيم حملة تبرعات لصالح أهالي القطاع.

التعليق