"أفلام من غزة " في الهيئة الملكية الأردنية

تم نشره في الأحد 18 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً

 

عمان- تنظم الهيئة الملكية الأردنية للأفلام مجموعة ثانية من العروض السينمائية التي تتناول مأساة غزة تحت الاحتلال الإسرائيلي وذلك الساعة السادسة والنصف من مساء يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين في مقر الهيئة.

وقع اختيار منظمي الاحتفالية التي تجيء تضامنا مع أهلنا في غزة وما يتعرضون له من اعتداءات إسرائيلية وحشية متتالية على الفيلمين الروائيين الطويلين " حتى إشعار آخر " للمخرج رشيد مشهراوي و" حكاية الجواهر الثلاث" للمخرج ميشيل خليفه واللذين تسري أحداثهما في مدينة غزة حيث يتناول الأول تفاصيل الحياة اليومية لأسر فلسطينية تقطن في واحد من أحياء غزة تحت الحصار الإسرائيلي.

في حين يناقش الثاني تلك الظروف الصعبة التي تعيشها شريحة اجتماعية في قطاع غزة المحتل من خلال الفتى يوسف الذي يعيش في عالم اليوم لكن خياله الفطن يقوده إلى آفاق رحبة.

تنطلق رحلة الفتى هروبا من العنف المحيط به إلى المناطق الريفية في أطراف غزة حيث يلتقي هناك بفتاة تراقب ما يجري حولها من ظلم الاحتلال المتواصل على الناس في القطاع , برع المخرج خليفي في صياغة قصة العلاقة التي تجمع بين الاثنين على خلفية من الموروث الحكائي الشفوي المستمد من أقصى دول العالم لتتطابق مع الواقع الإنساني والحياتي لأهلنا في غزة المكبلين بقيود الاحتلال دون أن يغفل طرح فسحة من الأمل تشير إلى بدايات الانعتاق والتحرر من سطوة المحتل وجرائمه البشعة.

كما جرى اختيار فيلمين من النوع القصير ليتم عرضهما بمصاحبة الفيلمين الروائيين الأول بعنوان " طريقي إلى القدس " لنورس أبو صالح عن نكبة 1948 والثاني " الحرمان لا يدوم " لخلود أبو رعبة عن اللاجئين الفلسطينيين وحقهم في العودة.

التعليق