مورينيو مدرب انترناسيونالي يتخذ موقفا متشددا من بالوتيلي

تم نشره في الأربعاء 14 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً

 

ميلانو - هدد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب انترناسيونالي باستبعاد اللاعب ماريو بالوتيلي من تشكيلة الفريق متصدر دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم إن لم يكف المهاجم الشاب عن الشكوى ويتوقف عن التفكير في الانتقال على سبيل الإعارة.

ونقلت وسائل إعلام ايطالية عن شقيقه ووكيل أعماله يوم اول من امس الاثنين القول إن اللاعب البالغ من العمر 18 عاما يريد أن يقضي بقية الموسم معارا إلى ناد آخر بعد أن اقتصرت مشاركاته مع انترناسيونالي على أوقات محدودة تحت قيادة مورينيو هذا الموسم.

ورد المدرب البرتغالي باستبعاد بالوتيلي من تشكيلته لمباراة في كأس ايطاليا ضد جنوة التي من المقرر ان تكون جرت الليلة الماضية, بعد استبعاده من مباراة ضد كالياري في الدوري انتهت بالتعادل 1-1 يوم السبت الماضي.

وقال مورينيو في مؤتمر صحافي امس "لم يتغير شيء منذ المرة الأخيرة التي أعلنت فيها تشكيلة الفريق. طريقته في التفكير كما هي وطريقته في التعبير عن الفرح أو الضيق كما هي وسلوكه كما هو. الشيء الوحيد الذي تغير هو أن شقيقه أوضح أن ماريو يفكر في الانتقال على سبيل الإعارة سننتظر قرب نهاية فترة الانتقالات في نهاية يناير حينها سيدرك أنه باق هنا. عندها لن يكون أمامه أي بديل سوى التركيز على العمل مع انترناسيونالي."

وأضاف "ربما يتغير أسلوبه حينئذ وربما يعود لتشكيلة الفريق لكن في هذه اللحظة لا يبدو أنه في موقف يتيح له اللعب."

وعلى الجانب الآخر عاد المهاجم البرازيلي ادريانو إلى تشكيلة انترناسيونالي لمباراته في كأس ايطاليا.

وترددت تكهنات بأن ادريانو مهاجم منتخب البرازيل الذي يعاني المشاكل في طريقه للانتقال معارا في يكانون الثاني (يناير) بعدما أغضب مورينيو بسبب عدم التزامه وغيابه عن أول تدريب للفريق حامل لقب الدوري بعد العودة من العطلة الشتوية.

التعليق