بوسطن يتنفس الصعداء وليكرز يعزز صدارته واورلاندو يواصل تحليقه

تم نشره في الثلاثاء 13 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً
  • بوسطن يتنفس الصعداء وليكرز يعزز صدارته واورلاندو يواصل تحليقه

NBA

 

واشنطن  - تنفس بوسطن سلتيكس حامل اللقب الصعداء واستعاد نغمة الفوز بتغلبه على تورونتو رابتورز 94-88، فيما عزز لوس انجليس ليكرز وصيفه صدارته لترتيب المنطقة الغربية والدوري بفوزه على ميامي هيت 108-105 في الوقت الذي واصل فيه اورلاندو ماجيك تحليقه بحسمه مواجهته القوية مع سان انطونيو سبيرز 105-98، أول من أمس الاحد ضمن منافسات الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة.

على ملعب "ار كندا سنتر" وامام 19800 متفرج، تعملق راي الن ونجح في اعادة بوسطن الى سكة الانتصارات بعد خسارته مبارياته الاربع الاخيرة وسقوطه في سبع مناسبات خلال مبارياته التسع السابقة، بتسجيله 36 نقطة (اعلى معدل تسجيلي هذا الموسم)، منها 24 من خارج القوس (8 ثلاثيات من اصل 10 محاولات).

وفرض الن الذي فشل في تخطي حاجز العشرين نقطة في مبارياته العشر السابقة، نفسه نجما مطلقا للقاء وكان قريبا من تجاوز ما حققه في 14 نيسان (ابريل) عام 2002 عندما سجل 10 ثلاثيات امام تشارلوت هورنتس حين كان يلعب مع ميلووكي باكس.

وسيطر بوسطن الذي حقق فوزه الثلاثين في 39 مباراة، على الارباع الثلاثة الأولى بعدما حسمها 32-20 و22-21 و21-14 على التوالي، ليدخل الى الربع الاخير وهو في المقدمة بفارق 20 نقطة 75-55، الا ان تورونتو رفض الاستسلام لنتيجة اللقاء وانتفض بتسجيله 17 نقطة متتالية مقابل 5 فقط لمضيفه ليقلص الفارق حتى 8 نقاط 72-80 قبل 5.52 دقائق على صافرة النهاية ثم 5 نقاط 83-88 قبل دقيقة ونصف على الختام بعد سلة ثلاثية من الايطالي اندريا بارنياني.

وحصل تورونتو على فرصة ان يصبح على بعد سلة واحدة من مضيفه لكن جاماريو اخفق في محاولة من خارج القوس، قبل ان يؤكد بول بيرس فوز بوسطن بسلة من المسافة المتوسطة في اخر 40 ثانية، رافعا رصيده الى 11 نقطة مع 6 تمريرات حاسمة و6 متابعات، واضاف راجون روندو 12 نقطة مع 11 تمريرة حاسمة و6 متابعات وكيفن غارنيت 11 نقطة و11 متابعة ليقودوا البطل لفوزه الثالث هذا الموسم على تورونتو من اصل ثلاث مواجهات.

اما من جهة الفريق الكندي الذي سيتواجه مع بوسطن مجددا فجر اليوم على ملعب الاخير هذه المرة، فكان بارنياني الافضل برصيد 17 نقطة مع 9 متابعات، واضاف كل من كريس بوش ومون 15 نقطة مع 11 متابعة للأول، لكن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب فريقهم الهزيمة الثانية والعشرين في 38 مباراة.

وعلى ملعب "ستايبلز سنتر" وامام 18997 متفرجا، ناب لاعب الارتكاز اندرو باينوم عن الثنائي النجم كوبي براينت والاسباني باو غاسول عندما عانى الاثنان نسبيا في ايجاد طريقهما الى السلة، وقاد ليكرز لفوزه الثلاثين في 36 مباراة بتسجيله 24 نقطة في سلة الضيف ميامي هيت، منها سلة في اخر 18.5 ثانية في اللقاء الذي انتهى لمصلحة فريق المدرب فيل جاكسون بفارق 3 نقاط 108-105.

واصبح ليكرز أول فريق في المنطقة الغربية يسطر فوزه الثلاثين هذا الموسم والثالث في الدوري بعد بوسطن واورلاندو اللذين حققا هذا الامر أمس ايضا.

وكان براينت وغاسول بعيدين نسبيا عن مستواهما رغم تسجيل الأول 19 نقطة مع 7 متابعات والثاني 14 مع 18 متابعة، وذلك لان كوبي نجح في 5 تسديدات فقط من اصل 14 محاولة، مقابل 4 لباو من اصل 15 محاولة.

لكن باينوم عوض هذا الواقع الى جانب الصربي فلاديمير رادمانوفيتش الذي سجل 18 نقطة (4 ثلاثيات) مع 7 متابعات.

وكانت الثواني الاخيرة من المواجهة مثيرة للغاية لان التعادل كان سيد الموقف 102-102 في اخر 18 ثانية قبل ان ينجح باينوم في متابعة تسديدة زميله براينت لتصبح النتيجة 104-102، ثم اضاف رادمانوفيتش نقطتين من خط الرميات الحرة في اخر 6.6 ثوان لكن دايكوان كوك نجح في تسديدة من خارج القوس قلص من خلالها الفارق الى نقطة واحدة 105-106.

وحاول ميامي الذي كان فاز على ليكرز الشهر الماضي في ملعبه 89-87، ان يوقف ساعة المباراة عبر ارتكاب خطأ على براينت الا ان الاخير نجح في رميتيه الحرتين ليحسم المواجهة لمصلحة فريقه الذي الحق بميامي هزيمته السابعة عشرة في 36 مباراة رغم تألق دواين وايد الذي سجل 27 نقطة مع 9 تمريرات حاسمة و5 متابعات واضاف كايكل بيزلي 23 نقطة بينها 16 في الربع الاخير.

وعلى ملعب "اي تي اند تي سنتر" وامام 18216 متفرجا، واصل اورلاندو عروضه التي تذكر بمنتصف التسعينيات عندما وصل الى النهائي وخسر امام هيوستن روكتس (1995)، اذ حقق فوزه الثلاثين في 38 مباراة وجاء على حساب ضيفه القوي سان انطونيو بنتيجة 105-98.

والفوز هو الرابع على التوالي لاورلاندو والثالث عشر في اخر 15 مباراة وتحقق بفضل الاداء الجماعي المميز اذ تجاوز 5 من لاعبيه حاجز العشر نقاط وكان افضلهم لاعب الارتكاز دوايت هاوارد بتسجيله 24 نقطة مع 14 متابعة.

واضاف صانع الالعب جامير نيلسون 22 نقطة، بينها 8 في اخر دقيقتين، والتركي هيدو تورك اوغلو 21 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة و5 متابعت ورشارد لويس 15 نقطة مع 5 متابعات و4 تمريرات حاسمة، ليلحقوا بفريق المدرب غريغ بوبوفيتش الخسارة الثانية عشرة في 36 مباراة.

ولم ينفع سان انطونيو تألق صانع العابه الفرنسي طوني باركر الذي سجل 31 نقطة مع 6 تمريرات حاسمة، لان اللاعب ذاته اضاع سلتين سهلتين في الدقيقتين الاخيرتين، فيما نجح فريقه في تسديدة واحدة من اصل محاولاته السبع الاخيرة.

وانهى كل من تيم دنكان والارجنتيني مانو جينوبيلي اللقاء وفي رصيدهما 18 نقطة مع 10 متابعات للأول و 5 تمريرات حاسمة.

تجدر الاشارة الى ان المباراة المقبلة لسان انطونيو ستكون الاربعاء في مواجهة ليكزر، وهو اللقاء الاول بين الفريقين منذ ان فاز الاخير بلقب بطل المنطقة الغربية على حساب الاول وتأهل الى نهائي الدوري حيث خسر امام غريمه التقليدي بوسطن.

وقاد الثلاثي اماري ستودماير وغرانت هيل وجيسون ريتشاردسون فينيكس صنز لفوزه الحادي والعشرين في 34 مباراة وكان على مضيفه لوس انجليس كليبرز 109-103، وذلك بتسجيل الاول 26 نقطة مع 7 متابعات وكل من الثاني والثالث 21 نقطة واضاف شاكيل اونيل 15 نقطة مع 10 متابعات والكندي ستيف ناش 14 مع 12 تمريرة حاسمة و6 متابعات.

وسقط دالاس مافريكس امام مضيفه ساكرامنتو كينغز 95-102 رغم تألق صانع العابه جيسون تيري الذي سجل 33 نقطة.

كما مني اتلانتا هوكس بالمصير ذاته بخسارته امام فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 94-109، وتألق في صفوف الاخير اندري ايغودالا بتسجيله 27 نقطة مع 9 متابعات و6 تمريرات حاسمة، فيما كان جو جونسون الافضل في صفوف الخاسر برصيد 25 نقطة مع 9 تمريرات حاسمة.

وواصل داني غرانجر تألقه مع انديانا بيسرز بتسجيله 42 نقطة مع 7 متابعات دون ان يجنبه الخسارة امام مضيفه غولدن ستايت ووريرز 117-120.

ويدين غولدن ستايت بفوزه الى جمال كراوفورد الذي سجل 32 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة و5 متابعات واضاف الانجليزي- النيجيري كيلينا ازوبويكي 21 نقطة مع 8 متابعات.

التعليق