"أيام إرادة التنموية" تختتم فعالياتها بجلسات حول "صناعة الشموع"

تم نشره في الأحد 4 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً

 

أحمد الشوابكة

مادبا - اختتمت في قاعة مدرسة الأميرة بسمة الثانوية للبنات، فعاليات أيام إرادة التنموية التي نظمها مركز تعزيز الإنتاجية "إرادة" مادبا، واستمرت مدة أربعين يوماً في أرجاء المحافظة كافة.

وثمن محافظ مادبا حسن عساف، الذي رعى حفل الختام، الجهود التي يبذلها مركز إرادة في انتعاش المشاريع وتطويرها في أسلوب دقيق ومدروس لحل مشكلة البطالة، والابتعاد عن ثقافة العيب التي تداهم أبناء المجتمع المادبي.

واشتمل النشاط على إقامة مجموعة من الجلسات التدريبية وتم عرض إحدى الحرف السياحية.

كما تم عقد جلسات تدريبية بعنوان كيف تؤسس مشروعا إنتاجيا خاصا، جاءت وفق مستشار مركز إرادة في مادبا المهندس سهم الطراونة، بهدف تحقيق التنمية بإنشاء المشاريع الإنتاجية الصغيرة والمتوسطة التي توفر المنتجات المختلفة للمواطنين وتسد احتياجاتهم من الخدمات.

وتعتبر المشاريع فرصة استثمارية جيدة للمستثمرين من الأهالي، توفر فرص عمل لهم ولأبنائهم وتعزز الاقتصاد الوطني بالكامل وتحقق التنمية المنشودة.

كما ضمت تلك الأيام معرضاً تفاعلياً لمجموعة من المنتجات المحلية المختلفة والتي تنتجها مجموعة من سيدات المجتمع المحلي اللاتي يسعين إلى مساعدة أسرهن في مجابهة الأعباء المالية والاقتصادية التي تواجههم بالعمل والمجهود المخلص ليكن عناصر فاعلة في هذا المجتمع الذي نحبه.

وتطرقت مديرة فرع الشركة الأردنية لتمويل المشاريع الصغيرة "تمويلكم" شروق سليمات إلى الدور التعاوني بين الشركة وإرادة في تسهيل عملية القروض لأصحابها وفقاً لدراسة الجدوى الاقتصادية التي ينفذها مركز إرادة.

وأكد فرع مدير البنك الوطني في مادبا محمد المساندة أهمية عقد مثل هذا النشاط الذي يسهم في ترويج وتسويق أصحاب المشاريع من خلال عرض منتجاتهم، والدور الذي يقدمه البنك الوطني في عملية تمويل المشاريع ذات الجدوى الاقتصادية التي يشرف عليها مستشارو إرادة.

وتحدث عضو هيئة شباب كلنا الأردن فرع مادبا محمد قبيلات عن التعاون القائم بين الهيئة وإرادة في التوجه نحو الشباب وتشجيعهم لإقامة مشاريع إنتاجية تحد من عملية البطالة وتوفر فرص عمل.

وأقيم معرض لمنتجات الحرفيين من أهالي محافظة مادبا ومجموعة من مؤسسات التمويل المايكروي في قاعة مدرسة الأميرة بسمة.

وعلى هامش حفل الختام الذي تخلله توزيع الشهادات التقديرية، عقدت الجلسات التدريبية عن صناعة الشموع للمدرب عدنان العلي وكيف تؤسس مشروعاً إنتاجياً للمدرب عبد الله الصناع.

التعليق