قطر تخوض تجربتها الاعدادية الوحيدة ضد ليبيا

تم نشره في الثلاثاء 30 كانون الأول / ديسمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • قطر تخوض تجربتها الاعدادية الوحيدة ضد ليبيا

الإمارات تستضيف الكويت والبحرين تلتقي سورية

 

الدوحة - يخوض المنتخب القطري لكرة القدم اليوم الثلاثاء تجربته الودية الاولى والاخيرة عندما يستضيف نظيره الليبي وذلك استعدادا لمنافسات "خليجي 19" في مسقط من 4 الى 17 كانون الثاني (يناير) المقبل.

ويسعى مدرب المنتخب القطري الفرنسي برونو ميتسو الى الاطمئنان على فريقه قبل السفر الى عمان في الثالث من الشهر المقب.

وتعتبر التجربة الليبية فرصة جيدة للمنتخب القطري خاصة انه لم يخض اي مباريات ودية في الفترة الماضية، ولن يخوض مباريات اخرى، حيث اكتفي المدرب الفرنسي بمباريات الدوري القطري كاعداد للاعبين.

وتلعب قطر في البطولة الخليجية ضمن المجموعة الثانية الى جانب الاماراتة حامل اللقب والسعودية واليمن، وتبدأ مشوارها بلقاء السعودية في 5 المقبل، وتوجت قطر بطلة لكأس الخليج مرتين في الدورتين اللتين استضافتهما عامي 1992 و2004.

الإمارات تلتقي الكويت

يلتقي منتخب الامارات لكرة القدم بطل الخليج مع نظيره الكويتي اليوم الثلاثاء في دبي ضمن استعداداتهما لانطلاق البطولة الخليجية.

وتلعب الامارات في "خليجي 19" في المجموعة الثانية الى جانب السعودية وقطر واليمن، والكويت في المجموعة الاولى مع البحرين وعمان والعراق.

وستكون مباراة اليوم فرصة مناسبة لمدرب منتخب الامارات الفرنسي دومينيك باتنيه لاشراك تشكيلته الاساسية التي سيخوض بها مباريات كأس الخليج، بعدما عمل على اراحة بعض اللاعبين في لقاء العراق السبت الماضي في العين والذي انتهى 2-2.

واطمأن باتنيه الى جاهزية بعض اللاعبين في مباراة العراق، وخصوصا المهاجم المخضرم محمد عمر الذي سجل هدفا وكان مصدر الخطورة الدائم على مرمى نور صبري، ولاعب الوسط عبد السلام جمعة الذي كان وراء هدفي فريقه في اللقاء.

وكان باتنيه استدعى محمد عمر وجمعة بعد غياب طويل عن المنتخب الاماراتي بسبب اعتزالهما اللعب الدولي، وترك الاداء امام العراق ارتياحا واسعا في الشارع الرياضي الاماراتي واملا بقدرة "الابيض" على الدفاع عن لقبه الخليجي بعدما قدم مستوى جيدا برز خلاله اللاعبون الجدد وخصوصا محمود خميس ومهند العنزي ومحمد فايز.

من جهته، يسعى منتخب الكويت الى الظهورالجيد وطمأنة جماهيره الغاضبة من مستواه الهزيل الذي قدمه في المباراة التي خاضها مع رديف المنتخب الايراني السبت في الكويت وانتهت بتعادل سلبي.

البحرين تواجه سورية

ينهي منتخب البحرين لكرة القدم استعداداته للمشاركة في دورة كأس الخليج بلقاء نظيره السوري اليوم الثلاثاء على ستاد علي بن محمد في عراد.

وتأتي المباراة ايضا في اطار استعدادات المنتخب السوري لمواجهة نظيره الصيني في 14 المقبل في التصفيات الأولية لكأس آسيا 2011.

ويلعب المنتخب البحريني في كأس الخليج في المجموعة الأولى التي تضم منتخبات عمان والكويت والعراق، وكان المنتخب البحريني فاز في مباراته الودية الأولى على ضيفه السعودي بهدف دون رد سجله حسين سلمان.

ويخوض المنتخب البحريني المباراة بصفوف شبه مكتملة بعد أن التحق محترفوه في قطر والكويت وهم محمد السيد عدنان (الخور القطري) وعلاء حبيل وحسين بابا (أم صلال القطري) وسلمان عيسى (العربي القطري) وعبدالله فتاي (الخريطيات القطري) وعبدالله المرزوقي (الكويت الكويتي).

وتأكد غياب لاعب الوسط راشد الدوسري بسبب الاصابة ولن يتمكن من المشاركة في منافسات كأس الخليج حيث تعرضه لتمزق في عضلة قدمه اليمنى في مباراة السعودية الأخيرة، ما سيبعده نحو اسبوعين عن الملاعب.

وعاد مدرب المنتخب البحريني التشيكي ميلان ماتشالا للاشراف على اللاعبين بعد أن غاب عنه في اللقاء ضد السعودية اثر زيارة الى بلاده عبد وفاة والدته، ومن المتوقع ان يزج غدا بتشكيلته الأساسية التي ستشارك في "خليجي 19".

وسيمثل البحرين اليوم محمد السيد جعفر في حراسة المرمى، ومحمد حسين وعبدالله المرزوقي ومحمد السيد عدنان وفوزي عايش في الدفاع، ومحمد سالمين ومحمود جلال وسلمان عيسى وعبدالله فتاي في الوسط، وعلاء حبيل وعبدالله الدخيل في الهجوم.

من جهته، يخوض المنتخب السوري تجربته الودية الثانية استعدادا لخوض التصفيات الاسيوية، وكان تعادل مع السعودية بهدف لكل منهما قبل يومين في المنطقة الشرقية.

ويبرز في المنتخب السوري باشراف المدرب فجر ابراهيم كل من فراس الخطيب وجهاد الحسين ورجا رافع وعلي ذياب وماهر السيد وجاسم محمود وعاطف جنيات ومحمود آمنة والحارس رضوان الأزهر.

التعليق